أهم برامج وزارة العمل الداعمة لتمكين المرأة بمناسبة اليوم الوطني السعودي 89

أهم برامج وزارة العمل الداعمة لتمكين المرأة

أهم برامج وزارة العمل الداعمة لتمكين المرأة

برنامج قرة احدى برامج وزارة العمل لدعم المرأة

برنامج قرة احدى برامج وزارة العمل لدعم المرأة

برنامج قرة

برنامج قرة

برنامج وصول

برنامج وصول

مبادرة التنظيم الموحد لبيئة عمل المرأة

مبادرة التنظيم الموحد لبيئة عمل المرأة

من منطلق تمكين المرأة السعودية في سوق العمل، وتماشياً مع أهداف برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030، وبمناسبة اليوم الوطني السعودي 89، سنلقي الضوء على أبرز البرامج التي أطلقتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ضمن الجهود الحثيثة التي تقوم بها لدعم المرأة السعودية في سوق العمل ورفع مشاركتها في بيئات عمل مناسبة ومستقرة، وكذلك اطلاقها لمبادرة التنظيم الموحد لبيئة عمل المرأة.

أهم برامج وزارة العمل الداعمة لتمكين المرأة السعودية

من أهم البرامج التي أطلقتها وزارة العمل بالتعاون مع صندوق الموارد البشرية "هدف" خصيصا لدعم المرأة العاملة ومساعدتها في تذليل التحديات التي قد تواجهها، برنامج "قرّة" لدعم ضيافة أطفال المرأة العاملة، وبرنامج نقل المرأة العاملة "وصول"، واللذان يهدفان إلى تمكين المرأة السعودية ورفع نسبة مشاركتها في سوق العمل، ودعم استقرارها الوظيفي.

برنامج "قُرّة" لضيافة الأطفال

"قُرّة" هو برنامج دعم مراكز ضيافة الأطفال للمرأة العاملة، يقدمه صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" لتمكين المرأة العاملة من الالتحاق بسوق العمل والاستمرار فيه وهي مطمئنة على أطفالها، من خلال تسجيلهم في خدمة ضيافة الأطفال المرخصة، حيث يساهم صندوق التنمية البشرية "هدف" بتغطية جزء من تكلفة ضيافات الأطفال شهرياً.

برنامج "وصول"

عبارة عن برنامج يخص نقل المرأة العاملة، ويهدف لتمكيها من العمل في القطاع الخاص ورفع مشاركتها في سوق العمل عن طريق مساعدة الموظفة في تخطي صعوبات المواصلات من وإلى مكان العمل وذلك في سبيل دعم استقرارها الوظيفي، ويعمل البرنامج بدعم مالي من صندوق تنمية الموارد البشرية وبالتعاون مع تطبيقات توجيه المركبات لتقديم خدمة النقل بجودة عالية وبتكلفة مناسبة، كما يغطي البرنامج جميع مناطق السعودية وذلك حسب المراكز المرخصة في كل منطقة.

مبادرة التنظيم الموحد لبيئة عمل المرأة

أطلقت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية مبادرة التنظيم الموحد لبيئة عمل المرأة، بهدف إيجاد بيئة عمل جاذبة للمرأة لتعزيز تواجدها في مختلف أنشطة سوق العمل، والتسهيل على منشآت القطاع الخاص في استقطاب المرأة وتمكينها من العمل.

وأكدت الوزارة حرصها من خلال هذا التنظيم على فتح مجالات عدة لعمل المرأة وفي نفس الوقت توفير بيئة عمل جاذبة وآمنة لعمل المرأة واستقرارها، حيث تطرق التنظيم إلى عدة ضوابط لعمل المرأة من أبرزها:

أهمية التزام صاحب العمل بتهيئة بيئة العمل المناسبة للمرأة، تجنب القيام بأي عمل من شأنه الضغط على حرية المرأة بما لا يتوافق مع نظام العمل والأنظمة المحلية، وعدم التمييز في أجور العاملات عن العاملين في العمل ذي القيمة المتساوية، وتوفير مكان مخصص ومهيأ ولائق للعاملات لأداء الصلاة والاستراحة وتوفير دورات مياه خاصة، توفير مساحات ومسافات مناسبة لممارسة النساء عملهن أو كاونترات منفصلة، وتوفير الخصوصية والاستقلالية في الأقسام النسائية لبيئة العمل المكتبية أو غير المخصصة لاستقبال العملاء، وعدم تشغيل النساء في خدمة تنظيف المرافق أو الغرف وحمل الحقائب فيما يتعلق بالقطاع الإيواء السياحي، باستثناء المنشآت المخصصة للنساء فقط، توفير حراسة أمنية كافية أو نظام أمني إلكتروني مناسب لكافة المنشآت المشغلة للنساء، كما حظرت الوزارة تشغيل النساء في المهن والأعمال الصناعية التي من شأنها أن تعرضهن للأخطار و الأضرار وذلك حمايةً لسلامتها وصحتها.