هيئة الترفيه السعودية تعلن انطلاق برنامجها الجديد للابتعاث

 الهيئة العامة للترفيه

الهيئة العامة للترفيه

ودعت الهيئة العامة للترفيه في المملكة العربية السعودية في حفل أقيم بالرياض الدفعة الأولى من طلاب برنامج ابتعاث الترفيه التي شملت 60 طالباً وطالبة، سيغادرون إلى الولايات المتحدة الأميركية لنيل درجة البكالوريوس في قطاع الترفيه من كلية روزن، يعودون بعدها للعمل في شركة القدية للاستثمار.

رؤية السعودية 2030

وبهذه المناسبة عبر الرئيس التنفيذي للهيئة عمرو بن أحمد باناجه عن سعادته بهذه الرحلة التي سيعود أثرها على المملكة ونهضتها التي يتم بناءها من خلال رؤية السعودية 2030.

وحث الطلاب على بذل قصارى جهدهم في رفع اسم بلادهم عالياً، والاستفادة من الخبرات التي سيتلقونها خارج المملكة ونقلها إلى بلادهم التي تسير وفق خطة عظيمة تحت ظل القيادة الرشيدة.

وكانت الهيئة أطلقت مطلع يوليو الماضي برنامج ابتعاث الترفيه لنيل درجتي البكالوريوس والماجستير ضمن مستهدفات برنامج جودة الحياة – أحد برامج رؤية 2030- حيث سيتم ابتعاث الطلاب لدراسة التخصصات الترفيهية التي تتناسب وسوق العمل في المملكة.

تطوير قطاع الترفيه في المملكة

يأتي هذا فيما أقامت الهيئة العامة للترفيه منذ بداية العام الجاري 2019 العديد من ورش العمل بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات العلاقة والقطاع الخاص بهدف تحسين وتطوير قطاع الترفيه في المملكة، استمراراً لجهودها في تطوير القطاع والعمل على بناء التنظيمات التي من شأنها إنشاء قطاع واعد يتسم بالحيوية.

وعقدت الهيئة ورشة عمل الأدوار والمسؤوليات لأصحاب المصلحة فيما يخص معايير واشتراطات الفعاليات الترفيهية بمشاركة عدد من المسؤولين من وزارة الداخلية، ووزارة الشؤون البلدية والقروية، والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، وهيئة الهلال الأحمر السعودي، وممثلين عن القطاع الخاص من الشركات الكبرى والمتوسطة والصغيرة المتخصصة بتنظيم الفعاليات الترفيهية، حيث هدفت الورشة إلى الارتقاء بجودة الفعاليات والخدمات الترفيهية، وتقديم تجربة ممتعة لزوار هذه الفعالية، وسط بيئة آمنة وصحية لجميع الأطراف.