المتحف الوطني في الرياض يفتح ابوابه للزوار طوال أيام عيد الأضحى

المتحف الوطني في الرياض يفتح ابوابه للزوار طوال أيام عيد الأضحى

المتحف الوطني في الرياض يفتح ابوابه للزوار طوال أيام عيد الأضحى

المتحف الوطني في الرياض

المتحف الوطني في الرياض

جانب من مشاركة جناح المتحف الوطني لأول مرة في مهرجان عكاظ

جانب من مشاركة جناح المتحف الوطني لأول مرة في مهرجان عكاظ

جانب من معروضات المتحف الوطني

جانب من معروضات المتحف الوطني

مشاركة جناح المتحف الوطني لأول مرة في مهرجان عكاظ

مشاركة جناح المتحف الوطني لأول مرة في مهرجان عكاظ

 من قاعات المتحف الوطني

من قاعات المتحف الوطني

سيحظى زائري وسكان العاصمة السعودية من المواطنين والمقيمين من أفراد وعائلات، بإمكانية زيارة المتحف الوطني في الرياض والذي يفتح أبوابه لاستقبال الجماهير طوال أيام عيد الأضحى المبارك.

المتحف الوطني في الرياض يفتح ابوابه للزوار طوال أيام عيد الأضحى

أعلن المتحف الوطني في الرياض عن فتح أبوابه طوال أيام عيد الأضحى المبارك لاستقبال زواره من المواطنين والمقيمين من أفراد وعائلات، خلال الفترة المسائية من الساعة الرابعة عصراً وحتى الساعة الثامنة مساءً، وذلك من خلال تغريدة عبر حساب المتحف الوطني على "تويتر" جاء فيها:

"زوارنا الكرام نسعد بزيارتكم في اوقات اجازة عيد الاضحى المبارك من الفترة 05/12 الى 16/12 من الساعة 4 مساء الى 8 مساء".

ويتيح المتحف الوطني للزوار خلال إجازة عيد الأضحى المبارك الاطلاع على ما يحتويه من قطع أثرية وتراثية ووثائق ومخطوطات ومواد عرض أخرى، ومعروضات تاريخية من الحضارات التي شهدتها الجزيرة العربية انتهاء بالعصر الإسلامي، إضافة إلى أركان المتحف وأقسامه وقاعاته المتنوعة، كما سيتم عرض أفلام وثائقية تتحدث عن تاريخ المملكة وملحمة توحيدها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، وذلك في إطار الاهتمام بمشاركة المتحف في المناسبات الوطنية والاجتماعية، بهدف تعريف أكبر شريحة من الزوار بالتراث الوطني، ما يعزز الجهود المحلية للحفاظ على التراث الوطني والتعريف به.

علما بأن المتحف الوطني يشارك حاليا في جناح السعودية بالقرية العربية لأول مرة في مهرجان عكاظ في موسم الطائف 2019، لتعريف الزوار بآثار وتراث المملكة العربية السعودية.

المتحف الوطني

​​​​​​​​يُذكر بأن المتحف الوطني في الرياض يعد من أبرز المتاحف في المملكة، ويعد مركزا ثقافيا وواجهة حضارية تبرز تاريخ السعودية المشرق، ويحتوي مقتنيات تبرز البعد التاريخي والحضاري للمملكة، فيما يعرضه من قطع أثرية مختلفة، ويتضمن إمكانات عالية التقنية من حيث الإنشاءات والتجهيزات والمجسمات وثراء المعروضات وتنوعها، إلى جانب دوره الفاعل في تنشيط الحراك السياحي.

ويتضمن المتحف الوطني ثمانية قاعات عرض مقسمة بحسب الموضوعات لتطور شبه الجزيرة العربية الطبيعي، والإنساني، والثقافي، والسياسي، والديني حسب سيناريو العرض المتحفي، وصولا إلى تطور السعودية بأطوارها الثلاثة، بينما يبلغ عدد القطع المعروضة في المتحف 3700 قطعة اثرية، وعدد الوسائل التصويرية 900 وسيلة، و45 اجمالي عدد الأفلام والمؤثرات الصوتية، بالإضافة الى 45 مجسماً.