تفعيل نظام أمن المساكن الذكي الجديد في دبي

دائرة الأراضي والأملاك في دبي

دائرة الأراضي والأملاك في دبي

أعلنت دائرة الأراضي والأملاك في دبي - ممثلة بقطاع التسجيل والخدمات العقارية - عن تفعيل علاقة اتفاقية التعاون التي وقعتها مع الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي بخصوص نظام أمن المساكن الذكي الجديد.

وتشمل هذه الاتفاقية العديد من الأطراف الأخرى بمن فيهم كبار المطورين العقاريين في دبي حيث تستهدف نشر الوعي الأمني بين سكان دبي عن طريق المطورين الذين يمكنهم التعاون مع غيرهم من الأطراف ذات الصلة للتعريف بفوائد نظام أمن المساكن الذكي الجديد وذلك في إطار حرص الدائرة على دعم مبادرات الشرطة الأمنية عن طريق تنظيم ورش العمل مع المختصين في القطاع العقاري.

توسيع نطاق نظام أمن المساكن

وقال العقيد راشد عبد الرحمن بن ظبوي الفلاسي مدير إدارة الرقابة الجنائية بشرطة دبي إن الهدف الأساسي من التعاون مع "أراضي دبي" والمطورين في هذا المجال هو توسيع نطاق نظام أمن المساكن وتشجيع المواطنين والمقيمين على استخدام وتركيب النظام الذي يعد طريقة جديدة لحماية المساكن من قبل المستخدمين.

وأكد أن شرطة دبي تقدم الدعم الكامل لهذا البرنامج من خلال التعاون والتكامل مع الدوائر الحكومية والقطاع الخاص، إذ تحتل دبي المرتبة الحادية عشر بين أكثر المدن أمانا في العالم، لافتا إلى أن من شأن هذا النوع من المبادرات تعزيز مكانتها والوصول بها إلى أعلى المراتب لتكون الأولى والأفضل في كافة المجالات.

مدينة آمنة

من جهته ذكر ماجد صقر المري المدير التنفيذي لقطاع التسجيل والخدمات العقارية في دائرة الأراضي والأملاك في دبي أن الدائرة تعتبر المحور الرئيسي في هذه الشراكة والتي ستقوم من خلالها شرطة دبي بنشر الوعي حول النظام الجديد مع ضمان متابعة نتائج الحملات والوصول إلى الشرائح المستهدفة بفاعلية، معربا عن سعادته بتعزيز التعاون مع شرطة دبي والعمل سويا على تحقيق رؤية قيادتنا الرشيدة لترسيخ مكانة الإمارة بين أكثر المدن أمنا لمواطنيها والقاطنين فيها وزوارها.

وفي هذا الإطار تم عقد اجتماع جمع أهم المطورين الرئيسين مع شرطة دبي في المقر الرئيسي لدائرة الأراضي والأملاك في دبي لمناقشة سبل تفعيل الاتفاقية الموقعة بين الشرطة والدائرة لتعزيز سبل التعاون المشترك وتطوير الأنظمة الذكية وعرض تطبيق أمن المساكن الذكي من قبل ممثلي شرطة دبي أمام الحضور.