حقائق قد لا يعرفها الكثيرين عن كاميلا دوقة كورنوال

الأمير تشارلز أعلن في يوم 10 فبراير 2005، وبعد الحصول على موافقة الملكة، عن خطبته على كاميلا قبل زواجهما في يوم 9 إبريل من نفس العام في قلعة وندسور بمراسم زواج مدني تبعها قداس لمباركة ذلك الزواج في أقيم في كنيسة سانت جورج في قلعة وندسور.

كاميلا دوقة كورنوال انتقلت للإقامة رسميا في منزل كلارينس، منزل الأمير تشارلز في لندن، في عام 2003.

ملكة بريطانيا قامت خلال مرحلة ما بمنع كاميلا بدخول القصور الملكية حيث لم تكن راضية في البداية عن العلاقة الرومانسية التي جمعت بين الأمير تشارلز وكاميلا دوقة كورنوال، خاصة بعد أن استأنف الاثنان علاقتهما خلال فترة زواج الأمير تشارلز بالأميرة ديانا (Prince Diana) والتي كانت كاميلا فيها لا تزال متزوجة من أندرو باركر باولز وإن كان زواجهما قد انتهى فعليا قبلها ببضعة سنوات قرر خلالها الزوجان الانفصال دون الحصول على الطلاق وقتها.

كاميلا دوقة كورنوال قابلت زوجها الثاني الأمير تشارلز قبل عقود من زواجهما حيث تقابلا للمرة الأولى في عام 1970 في مباراة بولو في حديقة وندسور الكبرى وتواعدا لعدة أشهر قبل أن ينفصلا وتتزوج كاميلا من زوجها الأول أندرو باركر باولز.

كاميلا دوقة كورنوال راعية ملكية للعديد من المؤسسات الفنية والخيرية مثل زوجها الأمير تشارلز.

كاميلا دوقة كورنوال جدة لخمسة أطفال وكانت واحدة من حفيداتها وهي إليزا لوبيز (Eliza Lopes) إحدى وصيفات الشرف في حفل زفاف الأمير وليام (Prince William) وكيت ميدلتون (Kate Middleton) في عام 2011.

كاميلا دوقة كورنوال تهوى الصيد ورياضة الفروسية.

كاميلا دوقة كورنوال تزوجت مرتين في حياتها، زواجها الأول كان من ضابط الجيش المتقاعد أندرو باركر باولز (Andrew Parker-Bowles) والذي استمر خلال الفترة من 1973 وحتى عام 1995، أما زواجها الثاني والحالي فهو من الأمير تشارلز وتزوج الاثنان في يوم 9 إبريل 2005.

كاميلا دوقة كورنوال ترتبط بصلة قرابة بالأمير تشارلز عن طريق أجداد مشتركين من القرن السابع عشر، وكلاهما يرتبط بصلة قرابة للأميرة الراحلة ديانا خلال أجداد مشتركين من عصر الملك تشارلز الثاني (King Charles II).

كاميلا دوقة كورنوال أم لابن وابنة أنجبتهما خلال زواجها من أندرو باركر باولز وهما لورا روز (Laura Rose) وتوماس هنري (Thomas Henry).

اللقاء الأول بين دوقة كورنوال والأميرين وليام وهاري (Prince Harry)، ابني الأمير تشارلز والأميرة الراحلة ديانا، كان قبل لقائها بالملكة بسنوات حيث قابلتهما للمرة الأولى في عام 1998 وقام الأمير وليام وقتها بدعوتها للشاي.

عائلة كاميلا دوقة كورنوال ترتبط بصلات بعائلة المالكة البريطانية حيث كانت جدة كاميلا الكبرى، أليس كيبيل (Alice Keppel) إحدى عشيقات الملك إدوارد السابع (King Edward VII)، الجد الأكبر للأمير تشارلز.

زواج كاميلا دوقة كورنوال من الأمير تشارلز جعلها ثاني أعلى نساء العائلة المالكة البريطانية مكانة بعد ملكة بريطانيا، وفي حالة وفاة الأمير تشارلز قبل تتويجه ملكا لبريطانيا فينخفض ترتيبها من حيث الأهمية في العائلة المالكة لتكون بعد الملكة والأميرة آن (Anne the Princess Royal) ابنة الملكة، والأميرة ألكسندرا (Princess Alexandra) حفيدة الملك جورج الخامس وإحدى بنات عمومة الملكة إليزابيث.

خاتم الخطبة الذي حصلت عليه كاميلا دوقة كورنوال من زوجها الأمير تشارلز خاتم خطبة ملكي تاريخي مصنوع من البلاتين ومرصع بأحجار وكان ملك في الماضي للملكة الأم (Queen Mother) جدة الأمير تشارلز.

بالرغم من علاقتها التي امتدت لسنوات طويلة بالأمير تشارلز إلا أنها لم تقابل والدته إليزابيث الثانية (Queen Elizabeth II) ملكة بريطانيا إلا في عام 2000 وقبل 5 أعوام من زواجها من الأمير تشارلز حيث قام الأمير تشارلز بتقديم كاميلا لوالدته رسميا في حفل أقيم في منزل Highgrove، المنزل الريفي للأمير تشارلز.

بالرغم من أنها تحمل رسميا لقب أميرة ويلز إلا أنها لا تستخدم ذلك اللقب لارتباطه الوثيق بأميرة ويلز الراحلة، وزوجة الأمير تشارلز الأولى، الأميرة ديانا (Princess Diana).

أول ظهور رسمي لكاميلا دوقة كورنوال مع الأمير تشارلز كان في حفل في فندق ريتز في لندن في عام 1999.

اللقب الرسمي الحالي لكاميلا دوقة كورنوال والذي حصلت عليه بعد زواجها من الأمير تشارلز هو صاحبة السمو الملكي الأميرة زوجة الأمير تشارلز، أميرة ويلز وكونتيسة تشيستر، دوقة كورنوال، دوقة روثساي، كونتيسة كاريك، بارونة رينفرو، سيدة الجزر، أميرة اسكتلندا.

ولدت كاميلا دوقة كورنوال في لندن في عام 1947، باسم كاميلا روزماري شاند (Camilla Rosemary Shand)، ولوالدين بريطانيين هما الرائد بروس شاند (Bruce Shand)، ضابط الجيش البريطاني المتقاعد، والذي أصبح في وقت لاحق تاجر نبيذ، وروزاليند كيبيت (Rosalind Cubitt)، ابنة بارون أشكومب الثالث (3rd Baron of Ashcombe).

الأربعاء, 07/17/2019 - 15:25

تحتفل كاميلا دوقة كورنوال (Camilla Duchess of Cornwall) اليوم الأربعاء الموافق 17 يوليو 2019، بعيد ميلادها الثاني والسبعين، واحتفالا بهذه المناسبة دعونا نستعرض معا مجموعة من أهم الحقائق عن حياة كاميلا دوقة كورنوال وزوجة الأمير تشارلز (Prince Charles) ولي عهد بريطانيا: