نادي الصحفيين الهنود يدعم مبادرة مقاطعة كانجانا رانوت

كانجانا رانوت

كانجانا رانوت

كانجانا رانوت مهددة بالمقاطعة الصحفية

كانجانا رانوت مهددة بالمقاطعة الصحفية

كانجانا رانوت رفضت الاعتذار

كانجانا رانوت رفضت الاعتذار

تداولت صحف ومواقع إليكترونية هندية خلال الأيام القليلة الماضية، مقطع فيديو ظهرت فيه النجمة الهندية كانجانا رانوت (Kangana Ranaut) خلال فاعلية إصدار أغنية Wakra من فيلمها الجديد Judgemental Hain Kya، وهي تتحدث بحدة مع أحد الصحفيين الذين شاركوا في تغطية الفاعلية، تبين فيما بعد أن الصحفي يدعى جاستين راو (Justin Rao)، وهو صحفي من صحيفة PTI، وأن سبب المشادة بينه وبين كانجانا هو اتهامه لها بنسب تصريحات مثير للجدل ليست لها إليها، ووصفه لأفلامها باليمينية المتطرفة، وهو ما نفاه الصحفي بشدة في مقطع الفيديو، وكما هو متوقع فلقد أثار مقطع الفيديو الكثير من الجدل والاستياء لدى الأوساط الصحفية الهندية مع ظهور دعوات بمقاطعة الصحفيين في الهند لكانجانا وهو ما يبدو أنه سيحدث بالفعل.

نادي الصحافة يؤيد مقاطعة كانجانا رانوت

كانجانا رانوت رفضت الاعتذار

نادي الصحافة في الهند أصدر بيانا بخصوص هذا الشأن، أعلن خلاله دعمه لقرار نقابة الصحفيين الفنيين لمقاطعة كانجانا رانوت بعد رفضها الاعتذار للصحفي جاستين راو، وتضمن البيان ما يلي: "نحن في نادي الصحافة في الهند حزنا وصدمنا وذهلنا من هذه الحادثة التي تضمنت قيام ممثلة من بوليوود باستخدام لهجة غير متحضرة وغير مهذبة ومهينة أثناء حديثها مع صحفي، نحن ندعم قرار نقابة الصحفيين الفنيين في مومباي بمقاطعتها".

كانجانا رانوت ترفض الاعتذار

يأتي البيان الرسمي الذي أصدره نادي الصحافة في الهند بعد أن أصدرت نقابة الصحفيين الفنيين بيان رسمي في يوم الجمعة انتقدت فيه طريقة كانجانا رانوت في التعامل مع وسائل الإعلام ورفضها الاعتذار للصحفي، وهو ما أصرت عليه كانجانا وأعلنته بوضوح خلال مقطع فيديو نشرته على مواقع التواصل وأكدت فيه أنها لا تخطط للاعتذار للصحفي المذكور.