لهذه الأسباب قررت عائلة كابور بيع استديوهات Rk

عائلة كابور اتخذت قرار بيع الاستوديوهات بالإجماع

عائلة كابور اتخذت قرار بيع الاستوديوهات بالإجماع

لهذه الأسباب قررت عائلة كابور بيع استديوهات Rk

لهذه الأسباب قررت عائلة كابور بيع استديوهات Rk

سبب بيع استوديوهات راج كابور

سبب بيع استوديوهات راج كابور

سبب آخر لبيع استديوهات RK

سبب آخر لبيع استديوهات RK

 ذكريات ثمينة في استديوهات RK

ذكريات ثمينة في استديوهات RK

خسائر استديوهات RK لم تعد تحتمل

خسائر استديوهات RK لم تعد تحتمل

أسطورة بوليوود راج كابور (Raj Kapoor) والذي يعرف بأنه واحد من أعظم نجوم السينما الهندية على الإطلاق، قام بتأسيس استديوهات RK وشركة R. K. Films للإنتاج السينمائي في حي شيمبور في مومباي في عام 1948، ومنذ ذلك الحين أصبحت كلتاهما أحد أشهر المؤسسات الفنية، وخاصة استديوهات RK التي تعد بمثابة أيقونة حقيقية في عالم السينما الهندية.

خسائر استديوهات RK لم تعد تحتمل

كما أنها تحمل الكثير من الذكريات الثمينة لعائلة كابور بما في ذلك الأجيال الشابة في عائلة كابور ومن بينهم النجمة الهندية الشابة كارينا كابور خان (Kareena Kapoor Khan) والتي تحدثت في وقت سابق عن ذكرياتها في استديوهات RK ، وكيف أنها كانت واحد من أسباب تعلقها بمجال التمثيل منذ الصغر، ولذلك  فإن قرار عائلة كابور ببيع استديوهات RK لابد وأنه كان قرار صعب للغاية، وهو أكدته كارينا كابور ووالدها راندير كابور (Randhir Kapoor)، وعمها ريشي كابور (Rishi Kapoor) عندما وصفوا قرار التخلي عن استديوهات RK بأنه خسارة حقيقية ومؤلم من الناحية النفسية.

سبب بيع استوديوهات راج كابور

ريشي كابور قرر أن يكشف عن أسباب قرار عائلة كابور ببيع ستديوهات RK والتي تلقت بالفعل ضربة قاسية بعد أن اندلع فيها حريق كبير في يوم 16 سبتمبر 2016 كان سبب في احتراق الكثير من الأغراض والذكريات الثمينة التي خلفها ورائه راج كابور، وكذلك تسجيلات الأفلام الرائعة من إنتاج راج كابور.

سبب آخر لبيع استديوهات RK

عائلة كابور اتخذت قرار بيع الاستوديوهات بالإجماع

الممثل الشهير ريشي كابور، وهو والد النجم الهندي رانبير كابور (Ranbir Kapoor)، قال إن عائلة كابور اجتمعت وناقشت ذلك القرار الصعب عدة مرات قبل أن يتخذوا ذلك القرار، وقال أيضا: "لقد فكرنا لفترة لا بأس بها في أن نقوم بتجديد الأستديوهات ونقوم بتطويرها على أعلى مستوى ولكن الحقيقة أن هذا لا يمكن القيام به على أرض الواقع، وليس من الممكن دائما أن تنهض العنقاء من وسط الرماد".

خسائر استديوهات RK لم تعد تحتمل

وتابع قائلا: "نحن عائلة كابور عاطفيون للغاية ولكن الاستثمار في إعادة بناء الاستوديوهات لم يكن سيحقق إيرادات كافية لإبقائه مستمرا، لقد كان علينا أن ننظر إلى الصورة الأكبر ونضعها في الاعتبار وأن نتخذ قرارا عقلانيا، حتى قبل الحريق، كانت الأستديوهات قد تحولت لسنوات إلى ذلك الفيل الأبيض الضخم الذي لا يتحرك، وتكبدت خسائر كبيرة، وحتى الحجوزات القليلة التي نحصل عليها من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية والمواد الإعلانية أصبحت تتوقع المزيد من استخدام المرافق مجانا، والخصومات الكبيرة.

لهذه الأسباب قررت عائلة كابور بيع استديوهات Rk

ذكريات ثمينة في استديوهات RK

أما عن الذكريات الثمينة التي تحملها ستديوهات كابور، فلقد تحدث ريشي كابور عن ذلك وقال: "هناك الكثير من الذكريات الرائعة هناك والكثير من تاريخ صناعة الأفلام، ولكن لم يعد من الممكن التمسك بها لفترة أطول، لقد أصبح هذا مثل محاولة الإمساك بالقش المتطاير في الرياح".

سبب آخر لبيع استديوهات RK

بالتزامن مع أنباء تخطيط عائلة كابور لبيع استديوهات RK الأيقونية والتي كانت موقع تصوير لأفلام هندية كلاسيكية شهيرة مثل " Awara"، " Mera Naam Joker"، " Aa Ab Laut Chalein"، " Henna"، " Bobby"، " Boot Polish"، تحدثت تقارير جديدة عن أن السبب الرئيسي وراء قرار عائلة كابور بيع استديوهات RK هو موقعها في حي شيمبور في شرق مومباي والذي لم يعد كما كان في الماضي مكان مفضل لدى صناع الأفلام على العكس من استديوهات التصوير في أنديري، جورجاون في مدينة الأفلام في مومباي.

عائلة كابور اتخذت قرار بيع الاستوديوهات بالإجماع