بمناسبة يوم المرأة .. نساء صنعن التاريخ في صناعة السينما الهندية

 دوندهو رينجيف Dundhu Renjeev، أول مخرجة فنية من كيرلا

دوندهو رينجيف Dundhu Renjeev، أول مخرجة فنية من كيرلا

بي آر فيجايالاكشيمي BR Vijayalakshmi، أول مصورة سينمائية في آسيا

بي آر فيجايالاكشيمي BR Vijayalakshmi، أول مصورة سينمائية في آسيا

ساراسواتيباي فالك Saraswatibai Phalke، أول فنية مونتاج سينمائي في الهند

ساراسواتيباي فالك Saraswatibai Phalke، أول فنية مونتاج سينمائي في الهند

ساروج خان Saroj Khan، أول مصممة رقصات رئيسية في بوليوود.

ساروج خان Saroj Khan، أول مصممة رقصات رئيسية في بوليوود.

فاطمة بيجوم Fatma Begum، أول مخرجة هندية

فاطمة بيجوم Fatma Begum، أول مخرجة هندية

 مينا نارايانان Meena Narayanan، أول مهندسة صوت في الهند

مينا نارايانان Meena Narayanan، أول مهندسة صوت في الهند

تشتهر صناعة السينما الهندية على نطاق واسع برصيدها الهائل من الأفلام والتي حاز عدد ليس بالقليل منها على شهرة عالمية، ولكن وعلى الرغم من التطور المذهل الذي شهدته صناعة السينما الهندية على مدار عقود طويلة إلا أن صناعة السينما الهندية لا يزال يهيمن عليها الرجال ولا تزال الغالبية العظمى من أفلامها ذات الميزانية الضخمة يسيطر عليها الرجال وتكاد تخلو من البطولة النسائية المطلقة، والأمر ذاته ينطبق على الفنيين والمخرجين العاملين خلف الكاميرا في صناعة السينما الهندية، فوفًا لتقرير ع عن معهد جينا ديفيس صدر في عام 2017، فإن واحد فقط من كل 10 مخرجين في بوليوود من النساء،  وأظهرت الإحصائيات أيضا التفوق المطلق للرجال في الوظائف الأخرى خلف الكاميرا في بوليوود مثل التصوير السينمائي والتوجيه الفني والتأليف الموسيقي وخلط الصوت، وبالرغم من ذلك استطاعت عدة نساء تحقيق النجاح وصناعة التاريخ في السينما الهندية بعدما أصبحن من الرواد والأوائل في عملهن.

مجموعة من أشهر الرائدات اللاتي صنعن تاريخ السينما الهندية

بي آر فيجايالاكشيمي BR Vijayalakshmi، أول مصورة سينمائية في آسيا

بي آر فيجايالاكشيمي BR Vijayalakshmi، أول مصورة سينمائية في آسيا

استطاعت بي آر فيجايالاكشيمي أن تصبح رائدة في مجال التصوير السينمائي بعد أن أصبحت أول مصورة سينمائية في آسيا، وقبل عملها في مجال السينما، عملت كمصممة داخلية لكنها ظلت تحلم بالعمل في صناعة السينما، وهو ما جعلها تقرر دراسة التصوير السينمائي في مدرسة السينما في الهند، وبدأت العمل في السينما عندما أقنعها المصور السينمائي الشهير أشوك كومار بقبول وظيفة مساعد تصوير كبداية، ومن خلال عملها شاركت في العديد من الأفلام في السينما التاميلية من الثمانينيات إلى منتصف التسعينيات وشاركت في أفلام شهيرة مثل Nenjathai Killathe، Kai Kodukkum Kai، Pillai Nila، قبل أن تنجح في العمل كمصورة سينمائية للمرة الأولى في عام 1985، وفي عام 1995، عملت كمخرجة للمرة الأولى في فيلم Paattu Padava، بالإضافة إلى التصوير السينمائي للفيلم، كما شاركت في العمل على سيناريو الفيلم، وحاز حاز الفيلم على إشادة من النقاد والجمهور وعرض أيضا في مهرجان الأفلام الدولي في الهند عام 1996.

بي آر فيجايالاكشيمي عملت على مدار حياتها المهنية الحافلة في أكثر من 50 فيلم، قبل أن تتقاعد عن العمل لتركز على العمل في مجال الإنتاج وركزت لبعض الوقت على العمل في مجال الإنتاج التلفزيوني، وتشغل حاليا منصب نائب الرئيس الأول لشركة Saregama (تلفزيون وأفلام الجنوب).

ساراسواتيباي فالك Saraswatibai Phalke، أول فنية مونتاج سينمائي في الهند

ساراسواتيباي فالك Saraswatibai Phalke، أول فنية مونتاج سينمائي في الهند

الكثيرون في صناعة السينما الهندية يعرفون المخرج الهندي الأسطوري دادساهب فالك Dadasaheb Phalke، والذي يشتهر بأنه صانع أول فيلم روائي طويل كامل في تاريخ الهند وهو فيلم رجا هاريششاندرا Raja Harishchandra، ولكن لسوء الحظ لا تتمتع زوجته ساراسواتيباي فالك، بشهرة مماثلة بالرغم من حقيقة أنها أول امرأة تعمل كفني مونتاج في تاريخ الهند.

ساراسواتيباي فالك عملت بجد على أفلام زوجها، ولم تكتفي بإتقان التكنولوجيا المتاحة في مجال المونتاج السينمائي وإنما قامت بالكثير من التجارب للتوصل لطرق أكثر ابتكارا وعملية لمساعدتها على إتقان عملها، وفي كتاب Lights...Camera...Action! The Life and Times of Dadasaheb Phalke الذي صدر في عام 2016، تحدث مؤلف الكتاب روبالي بهاف Rupali Bhave عن أن ساراسواتيباي فالك لديها الكثير من الفضل في نجاح زوجها المخرج الشهير وأنها لم تكتفي فقط بتقديم طل الدعم لزوجها ليحقق النجاح في عمله وإنما شاركت في عمله بتفاني كفنية مونتاج.

ساروج خان Saroj Khan، أول مصممة رقصات رئيسية في بوليوود

ساروج خان Saroj Khan، أول مصممة رقصات رئيسية في بوليوود.

تشتهر صناعة السينما الهندية برقصاتها التي لا مثيل لها في العالم والتي تتمتع بشهرة عالمية، ولكن لسوء الحظ لا يعرف الكثيرون أسطورة تصميم الرقص في بوليوود ساروج خان، والتي قدمت من خلالها أشهر نجمات بوليوود من أمثال مادهوري ديكسيت نيني Madhuri Dixit Nene وسريديفي Sridevi أشهر الرقصات في تاريخ السينما الهندية، ساروج بدأت عملها في السينما بالعمل كراقصة فرعية في الأفلام ولكنها تفانت في العمل وتعلمت الكثير عن مجال الرقص الاستعراضي حتى استطاعت العمل كمصممة رقصات محترفة في عام 1974، وبعدها نجحت في أن تصبح أول مصممة رقصات يتم الاستعانة بها كمصممة أفلام رئيسية في صناعة الأفلام الهندية، كما أصبحت أيضا من الرواد في هذا المجال ومن بين الأسماء الأكثر شهرة في بوليوود في مجال تصميم الرقصات، وعلى مدار حياتها المهنية الحافلة صممت أكثر من 200 رقصة، من بينها رقصات لأغنيات من بين الأكثر شهرة في تاريخ السينما الهندية مثل Main Teri Dushman، Dushman Tu Mera، Kaate Nahin Kat Te (1987)، Hawa Hawai (1987)، Choli Pe Peeche Kya (1993)، Dhak Dhak Karne Laga (1992)، teen (1988)، do،  Ek (1986).

فاطمة بيجوم Fatma Begum، أول مخرجة هندية

فاطمة بيجوم Fatma Begum، أول مخرجة هندية

قائمة النساء الرائدات في صناعة السينما الهندية لا يمكن أن تكتمل دون ذكر فاطمة بيجوم، أول مخرجة في تاريخ صناعة السينما الهندية والتي عملت أيضا في التمثيل وكتابة السيناريو والإنتاج على مدار حياتها المهنية الحافلة، كما أتقنت العمل المسرحي، وقدمت العديد من المسرحيات الأوردية، قبل أن تبدأ في العمل في السينما الهندية عام 1922.

أول أعمال فاطمة كمخرجة كانت الفيلم Veer Abhimanyu (1922)، وبعدها قدمت أفلام حازت على تقدير النقاد من بينها Bulbul-ae-Paristan (1926)، Goddess of Love (1927)، Heer Ranjha (1928)، Chandrawali (1928)، Shakuntala (1929)، Milan Dinar (1929)، Kanakatara (1929)، Goddess of Luck (1929). آخر أفلامها كمخرجة قبل التقاعد فيلم Duniya Kya Kahegi.

مينا نارايانان Meena Narayanan، أول مهندسة صوت في الهند

 مينا نارايانان Meena Narayanan، أول مهندسة صوت في الهند

مينا نارايانان كانت دائما ما تنجذب إلى الأصوات المختلفة والموسيقى منذ الصغر، كما تلقت تعليما موسيقيا منذ الصغر ساعدها فيما بعد في عملها كأول مهندسة صوت في الهند، ولكن بداية عملها في ذلك المجال كانت بفضل زوجها إيه نارايانان A Narayanan، أحد أشهر المخرجين في السينما التاميلية أو السينما الجنوبية الهندية، والتقطت به مينا عندما كانت طالبة في المدرسة الثانوية.

مينا بدأت العمل في مجال هندسة الصوت في السينما الهندية عندما طلب منها زوجها العمل كمساعدة لمهندس الصوت الشهير بودار Poddar، وسرعان ما أتقنت مينا بعدها فن هندسة الصوت، وقامت بالمشاركة في العمل في التسجيل الصوتي لأول ناطق في السينما الجنوبية، Srinivas Kalayanam، وعملت مينا في أكثر من تسعة أفلام، بما في ذلك الفيلم الوثائقي الذي نال استحسان النقاد the Eucharist Congress.

في مقابلة لها مع المجلة الفنية التاميلية الشهيرة Ananada Vikatan، أعربت مينا عن استيائها من حصول مهندسي الصوت الذكور على فرص أكثر للعمل بالمقارنة بمهندسات الصوت النساء، حتى في حالة تفوق مهندسة صوت من حيث الكفاءة والمهارة على زملائها الرجال، وتحدثت عن ملاحظتها لقصور في عمل عدد مهندسي الصوت واستمرار تفضيلهم في العمل على زميلاتهم النساء بالرغم من ذلك.

دوندهو رينجيف Dundhu Renjeev، أول مخرجة فنية من كيرلا

 دوندهو رينجيف Dundhu Renjeev، أول مخرجة فنية من كيرلا

دوندهو رينجيف تنتمي لعائلة من الأطباء وكانت عائلتها ترغب في أن تستكمل تقليد العائلة في دراسة الطب أو علومه المكملة، ولقد بدأت بالفعل في دراسة اليوغا والعلاج الطبيعي ولكنها تركت الدراسة بعد عام واحد فقط لتحقيق حملها في العمل كمخرجة فنية ولتصبح بعدها أول مخرجة فنية تنحدر من ولاية كيرلا الهندية على الساحل الجنوبي لشبه القارة الهندية.

بالفعل قامت بدراسة الرسوم المتحركة في أكاديمية تونز في ثيروفانانثابورام قبل الالتحاق بكلية سانت جوزيف في بنغالور، حيث درست الاتصالات المرئية وبعد انتهائها من الدراسة عرض عليها العمل كمتدربة في فيلم 100 Days of Love للنجم دولكار سلمان Dulquer Salman، وفي عام 2016، عملت للمرة الأولى كمخرجة فنية مستقلة في فيلم Other’ Love Story، وبعدها عملت في الفيلم الهندي الأمريكي المشترك Across the Ocean، أحدث مشروعات دوندهو الفنية فيلم Love Life and Pakodi الذي يدور حول زوجين يواجهان تعقيدات الحياة كزوجين، وفي النهاية، يعيدون اكتشاف نفسيهما.