دراما هنا شيحة وأحمد فلوكس..علامات تدل على أن الثنائي يواجهان أزمة في زواجهما

احمد فلوكس وهنا شيحة

احمد فلوكس وهنا شيحة

احمد فلوكس وابنه

احمد فلوكس وابنه

احمد فلوكس يفكر في الاعتزال

احمد فلوكس يفكر في الاعتزال

هنا شيحة واحمد فلوكس

هنا شيحة واحمد فلوكس

احمد فلوكس

احمد فلوكس

الفنان احمد فلوكس

الفنان احمد فلوكس

هنا شيحة وابنائها

هنا شيحة وابنائها

يبدو أن العلاقة بين الثنائي الفنان أحمد فلوكس وزوجته الفنانة هنا شيحة، ليست على ما يرام خلال الفترة الحالية، وتعاني من وجود بعض المشكلات التي انعكست على طريقة تفاعلهما مع بعضهما البعض على حساباتهما على انستجرام.

أحمد فلوكس وهنا شيحة يحذفان بعضهما البعض من انستجرام

فاللمرة الثانية قام الثنائي بإلغاء متابعة كل منهما للأخر، على موقع انستجرام، كما حرصا خلال الساعات الماضية على مشاركة جمهورهم بصور تجمعهم بأبنائهم، حيث اعتقد متابعيهم أنهم قد يكونوا سبب الخلاف، لذلك يقوم كل منهما بالتأكيد على أن ولائه الأول والأخير لأبنائه.

كذلك بدأ كل منهما في الاستقلال بحياته الخاصة، حيث نشرت هنا صور لها توضح وجودها في السينما مع أبنائها، في الوقت نفسه الذي كان فلوكس على موعد مع حضور حفل للمطرب مدحت صالح، وذلك بعدما كان الثنائي يذهبان لمثل هذه الأماكن معًا.

ولم تكن تلك المرة الأولى التي يلغي فيها الثنائي أحمد فلوكس وهنا شيحة، متابعة كل منهما للآخر على انستجرام، ففي شهر مارس الماضي، فعل الزوجين الأمر نفسه، وهو ما تفسره الجمهور بأنهما قررا الانفصال، لكن سرعان ما تم نفي تلك الأخبار وقتها، وأكد الطرفين على قوة علاقتهما.

أحمد فلوكس والاعتزال 

وجاء قرار إلغاء المتابعة هذه المرة عقب إعلان الفنان أحمد فلوكس، عن نيته اعتزال الفن، بسبب ما يمر به من أزمات نفسية، حيث كتب قبل ايام عبر حسابه: "بفكر بقالي كتير قوي أعتزل التمثيل وأبعد نهائي عن هذه الحياة.. أبعد عن كل التعب النفسي لهذه المهنة.. أبعد عن كل ما يحدث وأرجع لحياتي كما كانت أيام ما كنت طالب في الجامعة، الحياة البسيطة البريئة، الطموح والبراءة والاجتهاد والنجاح المبني على الموهبة والجهد.. فقط أكون إنسان طبيعي وارجع أنا.. أحمد اللي أمي كانت تتمنى أن تراه بعيدًا عن الأضواء والشهرة والحياة المدمرة نفسيًا وعصبيًا وأخلاقيًا.. أرجع بني آدم".

تدوينة أحمد فلوكس ربما لم تنل إعجاب أي من أصدقائه بالوسط الفني، وأيضًا زوجته هنا شيحة، حيث تجاهلوها تمامًا ولم يتفاعلوا معها بأي شكل من الأشكال.