الأرقام تفضح استعانة "كبار النجوم" بمتابعين مزيفين على تويتر

كاظم الساهر

كاظم الساهر

نانسي عجرم

نانسي عجرم

نوال الزغبي

نوال الزغبي

شيرين عبد لوهاب

شيرين عبد لوهاب

راغب علامة

راغب علامة

إليسا

إليسا

تامر حسني

تامر حسني

حسين الجسمي

حسين الجسمي

أحلام

أحلام

يارا

يارا

عاصي الحلاني

عاصي الحلاني

 لن ينسى مشاهير السوشيال ميدا يوم 13 من شهر يوليو 2018، حيث كانت الحملة الأكثر شمولا لمنصة تويتر، والتي قام الموقع الشهير من خلالها بإلغاء الحسابات الوهمية غير المفعلة، وبالتالي انكشف زيف العدد المهول لمتابعي بعض النجوم العرب عبر الحسابات الرسمية بتويتر، وفي الوقت الذي فقد فيه عدد من الفنانين بضعة مئات أو بضعة آلاف من المتابعين في ظل تلك الحملة، ونجحوا سريعا في تعويض الفقد إلى أرقام إيجابية وكسب مزيد من المتابعين ومنهم عمرو دياب ومحمد رمضان ونادين نسيب نجيم وأنغام، هناك من لازالوا يعيشون في دائرة الخسارة بمعدلات كبيرة يوميا.

عاصي الحلاني

حساب عاصي الحلاني على تويتر كان يقترب من أن يحصد أربعة ملايين متابع، ولكن انهيارا فجائيا حدث يوم 13 يوليو ليفقد النجم 654 ألف متابع و235، وهو رقم ضخم جدا، يشير إلى أن القائمين على صفحات سوشيال ميديا الحلاني ربما لم يكونوا أمناء معه بالقدر الكافي، وبالتالي  استمر معدل خسارة المتابعين للأيام التالية بمعدل يومي أكثر من 20 ألف متابع، حاول الحلاني تعويضها، حيث كسب بعض المتابعين الجدد، ولكن الأمر لم يكن مؤثرا، ليفقد عاصي الحلاني خلال الثلاثين يوما الأخيرة فقط أكثر من 647 ألف متابع.

النجم الإماراتي حسين الجسمي فقط يوم الجمعة الماضي فقد ما يقرب من 185 ألف متابع على تويتر، وبعدها بأيام فقد 766 متابعا، ماب ينهما كان هناك بعض المتابعين الجدد الذين ينضمون للحساب، ولكن في النهاية بتقسيم الخسائر على معدل يومي فالجسمي يفقد تقريبا 5 ألف متابع يوميا، ليتوقف عدد متابعيه ـ حتى كتابة هذه السطور ـ عند الستة ملايين و431 ألف و424 شخصا، حيث خسر الجسمي في الشهر الأخير فقط 177 ألف متابع.

أحلام

الحسابات المزيفة أيضا طاردت الفنانة أحلام، حيث حذف تويتر من متابعيها 162 ألف و772 متابعا، ومنذ 13 يوليو وحتى اليوم، تحاول المطربة الأماراتية التعويض من خلال مديري حسابها الرسمي، وفي النهاية تقلصت الخسارة إلى 146 ألف متابع، بمعدل خسارة يومية 4 آلاف و712 متابعا.

كان لراغب علامة أيضا نصيب كبير من الحسابات غير النشطة على تويتر، وبالتالي تقلص حجم متابعيه إلى خمسة ملايين و970 ألف شخص، بعد فقد قبل خمسة أيام 149 ألف و874 متابع.

إليسا التي طالما تابهت بكونها من أكثر النجوم متابعة على منصات مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة، وخصوصا تويتر كونه  يعتبر موقعها المفضل،  تم الغاء أكثر من 125 ألف حساب مزيف من متابعيها، وعلى مدار خمسة أيام وبإضافة متابعين جدد تقلصت خسارتها إلى 100 ألف متابع فقط، ليصبح عدد متابعيها الإجمالي على تويتر 13 مليون و216 ألف.

بعدها مباشرة تأتي نانسي عجرم بوضع مشابه، وبإجمالي عدد متابعين مفقودين خلال الفترة نفسها 91 ألف و371، فيما كانت قد فقدت يوم 13 يوليو أكثر من 120 ألف حساب، وبعد انضمام بعض المتابعين تقلصت الخسارة، ليصبح إجمالي عدد متابعيها 13 مليون و89 ألف.

فيما فقد تامر حسني يوم الجمعة الماضي أكثر من 97 ألف متابع ليتقلص العددل إلى 65 ألف و461، ويصبح عدد متابعيه على تويتر مليوني متابع و543 ألف..نزيف المتابعين "المزيفين" طال أيضا نوال الزغبي، حيث تقلص إجمالي عدد متابعيها إلى أربعة ملايين متابع بعدما فقدت 79 ألف متابع في اليوم نفسه.

كاظم الساهر خسر ستين ألف متابع تقريبا منذ يوم الجمعة الماضي، واكتسب أيضا بضعة آلاف ولكن النتيجة لم تكن لصالحه حيث أن الأرقام تقول أن القيصر فقد أكثر من 42 ألف متابع عبر تويتر خلال أربعة أسابيع فقط بمعدل 1200 متابع يوميا.

وتعتبر شيرين عبد الوهاب من أقل الخاسرين في صفوف النجوم العرب، حيث خسرت 49 ألف متابع لحسابها لرسمي عبر تويتر، وتقلص العدد إلى 21 ألف متابع فقط، ليصل إجمالي متابعي حسابها ستة ملايين و276 ألف.

فيما جاء موقف يارا ليكون الأكثر كارثية، حيث أن إدارة تويتر حذفت حسابها بالكامل، نظرا لأن أغلب التفاعلات به مزيفة، وكذلك المتابعين وهميين.

هل كل هؤلاء النجوم الكبار، وغيرهم، كان يسعون لشراء المتابعين الوهميين للتباهي فقط بالعدد الكبير، أم أن هناك من خدعهم ولم يكونوا على دراية بما يجري؟!