قبل نهاية رمضان..علامات تؤكد على تفوق سعاد عبد الله في سباق دراما الخليج

مسلسل

مسلسل "كان في كل زمان"

سعاد عبدد الله تتقدم سباق درما الخليج عن جدارة

سعاد عبدد الله تتقدم سباق درما الخليج عن جدارة

مسلسل

مسلسل "مان في كل زمان" نجح في جذب الجمهور

سعاد عبد الله تتألق في مسلسلها الرمضاني

سعاد عبد الله تتألق في مسلسلها الرمضاني

نجمات

نجمات "كان في كل زمان"

سعاد عبد الله.. رمضان 2017

سعاد عبد الله.. رمضان 2017

أيام قليلة وينتهي سباق رمضان 2017، حيث تنافست عشرات الأعمال الدرامية على شاشة التليفزيون، ما بين رومانسي وكوميدي واجتماعي وتشويقي، فكل نجم وكل عمل له طابع معين، ولكن الفنانة الكويتية سعاد عبد الله جمعت كل تلك الألوان في مسلسل واحد هو "كان في كل زمان" لتتفوق به وتضعه في مصاف أبرز الأعمال هذه السنة في سباق الدراما الخليجية.

1- قدمت سعاد عبد الله في مسلسل "كان في كل زمان" عدد كبير من الشخصيات المتناقضة والمتنوعة، من خلال القصص المنفصلة، وتمكنت بموهبتها وخبرتها وسلاسة أداءها من إقناع المشاهد بمنتهى البساطة ليتعلق بالشخصية، حتى ولو كان مدة مكوث الدور على الشاشة يومين او ثلاثة على الأكثر.

2- نجحت سعاد عبد الله أيضا في تناول قضايا جريئة بشكل مكثف، ودخلت إلى مناطق شائكة مثل التطرف والإرهاب، ونظرة الغرب للعرب، وأزمات عاملات المنزل القادمات من الخارج إلى الخليج، وحتى مشكلات مريض الألازهايمر في العائلة.

3- من أبرز أدوار سعاد عبد الله في " كان في كل زمان"، دور المذيعة الشهيرة، والزوجة المخدوعة، والسارقة، والعجوز البخيلة القاسية، وجميعها تصلح بمفردها لأن تكون محورا رئيسيا لعمل كامل، بالتالي المسلسل خرج ثريا جدا.

4- حرصت سعاد عبد الله أيضا أن تبرز أدوار الممثلين الذين كانوا يظهرون في الحلقات المنفصلة، ومن بينهم قيس الشيخ نجيب وصلاح الملا، و فرح الصراف، و شجون الهاجري، وفاطمة الصفي، فظهروا كأبطال أيضا وليس أصحاب شخصيات ثانوية أو ضعيفة، وبالطبع هذا حدث بمشاركة ضلعيين أساسين في العمل هما الكاتبة هبة مشاري حمادة، والمخرج محمد القفاص.