الحلقة الـ24 من "كان في كل زمان"..نهاية حزينة ودور مميز لقيس الشيخ نجيب

قيس الشيخ نجيب

قيس الشيخ نجيب

سعاد عبد الله

سعاد عبد الله

مسلسل كان في كل زمان

مسلسل كان في كل زمان

بوستر مسلسل كان في كل زمان

بوستر مسلسل كان في كل زمان

قصص متناقضة في

قصص متناقضة في "كان في كل زمان"

الحلقة الـ24 من مسلسل "كان في كل زمان" تتواصل الأحداث المشوقة في قصة "معك سرا عليك جهرا"، حيث تتكشف هوية المصور أسامة عبد الحميد لوسائل الإعلام ويصبح بشكل رسمي مطلوبا على وجه السرعة ومتهما أساسيا في عملية التفجيرات.

دور مميز لقيس الشيخ نجيب

وهو بدوره يحتجز العائلة العربية كرهائن، ويحاول اجراء جراحة بدائية لقدمه المصابة، وتدريجيا يصبح الحفيد الطفل خالد مقربا من المصور الهارب، بل ويحاول الشاب الذي يؤدي دوره بشكل مميز جدا قيس الشيخ نجيب رغم قلة مشاهده، أن يعلم الصغير كيفية التصوير الاحترافي ويظهر له عدة صور عن ويلات ومآسي كثيرة يتعرض لها الأطفال بسبب الحروب.

نهاية حزينة لقصة "معك سرا عليك جهرا"

المتهم تتوطد علاقته بالعائلة ويتعاطفون مع قصته حيث أنه متهم ظلما، ولكن الشرطة تأتي وخوفا من أن تحدث مواجهة ويقوم رجال الأمن بتصفيته تقنعه ربة المنزل وتؤدي دورها سعاد عبد الله أن يأخذها كرهينة أمامهم ليحافظ على حياته، وهنا تتعقد الأمور أكثر، ويقوم رجال الشرطة بقتله، وسط دموع الرهينة سعاد العبد الله التي تعامله تماما كا ابن لها.

النهاية كانت مؤثرة جدا وتتحدث عن من يدفعون ثمن ظلم وافتراءات وأفكار مغلوطة كثيرة، حيث دفع المصور البرئ حياته ثمنا لطيبته .

مسلسل "كان في كل زمان" سيناريو وحوار هبة مشاري حمادة، ومن إخراج محمد القفاص.