أحداث الحلقة الخامسة عشرة من "كان في كل زمان"..فضائح عائلية ومنزل ضائع!

مسلسل

مسلسل "كان في كل زمان"

قصة حمامة بيت في

قصة حمامة بيت في "كان في كل زمان"

النجمة سعاد عبد الله

النجمة سعاد عبد الله

كان في كل زمان

كان في كل زمان

النجمة سعاد عبد الله

النجمة سعاد عبد الله

الحلقة الخامسة عشرة في مسلسل "كان في كل زمان" جاءت لتكمل أحداث لقصة "حمامة البيت"، حيث الأم أنيسة أو سعاد عبد الله تودع منزل العائلة الذي سيتهدم، وتودع معه ذكريات ودموع وأفراح، وقصص وحكايات صنعت حياة جميع أفراد الأسرة .

الحلقة الـ15 من "كان في كل زمان"

الحلقة الخامسة عشرة من "كان في كل زمان" للنجمة الكويتية سعاد عبد الله، هي الثالثة في قصة "حمامة بيت" واستعرضت بالتفاصيل كيف أقدمت الأسرة على قرار التخلي عن المنزل، حيث تعود المشاهد إلى الوراء، لنكتشف أن الأسرة دبت فيها الخلافات من كل صوب كما أن لديهم دينا كبيرا لأن منصور ربة العائلة اختلس مبلغا ماليا كبيرا من شركته ويجب تدبيره لدفعه، تجنبا لحبسه، فيما الأم تكتشف تدريجيا أيضا مصائب وكوارث أخفاها أبناءها عنها .

فضائح عائلة سعاد عبد الله

وأبرزها أن ابنتيها الكبرى تعرف أن زوجها متزوج عليها بامرأة أخرى من أربع سنوات ومع ذلك ترتضي العيش معه، من أجل ابنيهما، وهو الأمر الذي أخفته الابنة عن الجميع خوفا على مشاعر زوجها الذي استمع إلى كلمات والدتها معه ثم تركها ومشى مسرعا بالسيارة تعبيرا عن غضبه .

كما استعرضت الحلقة كيف نجحت زوجة الابنة في إبعاده عن أهله، نظرا لعدم محبتها للوالدة، ولعصبيتها الشديدة كذلك حيث لم تراع حتى مشاعر طفلتيها وأخذت في الصراخ أمامها في مشادة مع زوجها بسبب ضيقها من والدته والتي تؤدي دورها سعاد عبد الله .

فيما تختتم الحلقة بعد قيام الأم أنيسة بتدبير مبلغ الدين، وإعطاء الشيك للدائن، صامتة.. الحلقات أخرجها محمد القفاص وكتبتها هبة مشاري حمادي، وشارك في صلاح الملا وفرح الصراف وفاطمة الصفي .