أحداث الحلقة العاشرة من "كان في كل زمان".. نهاية قصة فضة وسعد

قصة سعد وفضة

قصة سعد وفضة

في إحدى حلقات في كل زمان

في إحدى حلقات في كل زمان

سعاد عبد الله

سعاد عبد الله

مسلسل كان في كل زمان

مسلسل كان في كل زمان

النجمة سعاد عبد الله

النجمة سعاد عبد الله

في الحلقة العاشرة من مسلسل "كان في كل زمان" للنجمة سعاد عبد الله، يتواصل السرد الشجي لقصة فضة وسعد، مريضة الألزهايمر مع ابن أخيها المصاب سعد بمتلازمة داون.

فضة وسعد من جديد

الحلقة الثالثة في قصة "سعد من ذوي الابتهاجات الخاصة" لم تضف جديدا للمعاناة التي تم إبرازها في الحلقتين السابقتين، ولكنها كشفت عن مزيد من تفاصيل المعايشة بين المذيعة المتقاعدة بسبب مرضها، وبين سعد الذي قدم عدة مشاهد مؤثرة وإنسانية للغاية، خصوصا حينما بكى واستعدى فضة لتنقذ أبيه الذي سقط على الأرض، فيما حاولت فضة التذكر مجددا حينما رأت صورا لأفراد العائلة في مشهد قدمته سعاد عبد الله صمتا ولكنها قالت الكثير بعينيها .

مشاهد مؤثرة لسعاد عبد الله

ومن أجمل مشاهد الحلقة الرائقة أيضا إقدام سعد على حبس والده كي يتسوق مع فضة، حيث وجدنا بينهما حديثا مميزا وطفوليا في السيارة.. فضة أيضا أصيبت بإعياء ودخلت إلى المستشفى فيما كان الأمل يلوح في الأفق وهي تحمل الطفل الرضيع الذي وضعته ابنة أخيها، فيما أنهى سعد الحلقة والقصة بأكلمها بكلمات ستظل عالقة في أذهان مشاهديها كثيرا.

الحلقة اتجهت نحو معايشة فضة بصورة أكبر لمرضها، وكذلك تزايد خبرة من حولها في التعامل مع حالتها، ليبدو الأمر طبيعيا.. مسلسل "كان في كل زمان "من تأليف هبة مشاري حمادة، وإخراج محمد القفاص، ومن ضمن أبطاله شجون الهاجري، وفاطمة الصفي، وفرح الصراف .