النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

مسلسل "خلي بالك من زيزي" 11 هشام يطلب زيزي في بيت الطاعة

أمينة خليل
1 / 6
أمينة خليل
محمد ممدوح
2 / 6
محمد ممدوح
علي قاسم
3 / 6
علي قاسم
مسلسل "خلي بالك من زيزي"
4 / 6
مسلسل "خلي بالك من زيزي"
مسلسل "خلي بالك من زيزي"
5 / 6
مسلسل "خلي بالك من زيزي"
أسماء جلال
6 / 6
أسماء جلال

مسلسل "خلي بالك من زيزي" 11 هشام يطلب "زيزي" أمينة خليل في بيت الطاعة، مما يجعل الأخيرة تفكر في الانتقام منه بعد عودتها إليه، بينما تواجه هدى وزوجها مواقف صعبة بسبب مرض ابنتهما.

زيزي تعود إلى هشام في بيت الطاعة

أمينة خليل "زيزي" بعدما تذهب إلى منزل هشام بعدما رفع دعوى من أجل طلبها في بيت الطاعة، تتحدث مع "نيللي" نهى عابدين عن الحالة التي أصابت "هشام" علي قاسم بعدما عادت إلى المنزل، وتبدأ في تنفيذ بعض المخططات من أجل التسبب في تهور هشام الذي يذهب إلى "مرزوق المحامي" محسن منصور، الذي يطلب منه أن يعود إلى المنزل ويبدأ في استخدام بعض الأساليب التي تزيد من عصبية "زيزي" من أجل أن تطلب هي الطلاق، وعلى الرغم من رفض هشام للفكرة حيث كان يعتقد أن خطوة القضية التي قام برفعها سوف تجعلها تطلب هي الطلاق وينتهي الأمر.

مسلسل "خلي بالك من زيزي"

هشام يبدأ في استفزاز زيزي من أجل أن تطلب الطلاق

علي قاسم "هشام" يعود إلى المنزل وتبدأ "زيزي" في افتعال بعض المشاكل من أجل أن يطلقها، لكنه يقرر الرد عليها من أجل أن يفقدها أعصابها وينجح في ذلك، ورغم محاولات زيزي من أجل سيطرتها على اعصابها يعود هشام إليه ويرى حالتها ويقرر أن يبتعد عنها، بينما يؤكد لحبيبته "ياسمين" أنه لا يتعامل مع زوجته زيزي بأي طريقة، بينما يسعى محمد ممدوح "مراد الفرماوي" في إعادة التركيز في قضية زيزي والبحث عن الأماكن التي يلتقي بها هشام مع حبيبته ياسمين وتحديدا بعدما عادت زيزي إلى منزله، حيث يخشى عليها من انتقام هشام، بينما تواجه هدى "أسماء جلال" أزمة مرض ابنتها ويطلب منها "سامي" صبري فواز أن تساعد ابنتها في رحلة علاجها.

أسماء جلال

هدى تصدم بحقيقة زواج والدها

زيزي تطلب من أم حسين مساعدتها في المنزل وأن تجري بعض التعديلات به ليعود كما كان قبل أن تتركه، ويعود هشام إلى المنزل ويبدأ في استفزاز زيزي من جديد من خلال استقبال بعض من أصدقائه داخل المنزل، بينما تكتشف "نيللي" بالصدفة أن والدها تزوج للمرة الثانية على والدتها سلوى محمد علي.

مسلسل "خلي بالك من زيزي"، يدور حول مأساة عائلية واجتماعية تعيشها شابة مختلفة، تعاني من الإنفعاليّة الزائدة وعدم القدرة على ضبط أعصابها، وتخوض رحلة للتصالح مع نفسها وعائلتها والمجتمع، والعمل ينتمي للدراما الاجتماعية ذات الطابع الكوميدي، وهو من بطولة أمينة خليل، محمد ممدوح، صفاء الطوخي، بيومي فؤاد، علي قاسم، سلوى محمد علي وآخرين. كتابة مريم نعوم، وإخراج كريم الشناوي.

×