"عمار" على طريقة "خط دم" .. لماذا الإصرار على إنتاج أفلام رعب تثير الضحك والسخرية؟

عمار وخط دم

عمار وخط دم

خط دم

خط دم

عمار

عمار

فيلم خط دم

فيلم خط دم

فيلم عمار

فيلم عمار

شريف سلامة وايمان العاصي في فيلم عمار

شريف سلامة وايمان العاصي في فيلم عمار

فيلم "عمار" المصري الذي عُرض مساء السبت ضمن فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ42، المقامة حاليًا وحتى العاشر من ديسمبر، أثار ضجة عقب عرضه الأول وتسبب في انتقادات لصناعه.

"عمار" الفيلم المصري، الذي يقوم ببطولته الفنان شريف سلامة والفنانة إيمان العاصي تم تصنيفه على أنه فيلم رعب، لكن ما شاهدناه على شاشة السينما في العرض الأول للفيلم بالمهرجان الدولي كان أقرب إلى الكوميديا!

إصرار على تقديم أفلام الرعب رغم فشلها

يبدو أن هناك إصرار من صناع السينما على إنتاج أفلام مصنفة كونها أفلام رعب لكنها لا تمت للرعب بصلة، ورغم تأكيد منتج العمل قبل بدء عرض الفيلم بالمهرجان، على أن الفيلم سيخيف الحضور كثيرًا، لكن ذلك لم يحدث، بل أن الفيلم تسبب في إضحاكهم، وتوجيه انتقاداتهم لصناع الفيلم وإدارة المهرجان على مشاركة فيلم ضعيف المستوى في أحد أهم المهرجانات بالشرق الأوسط!

على خطى بعض أفلام الرعب العالمية، بدأت الأحداث بانتقال أسرة مكونة من أب وأم و3 أبناء إلى منزل جديد، بالقاهرة، عقب عودتهم من دولة الإمارات، لكن يتضح فيما بعد أن المنزل مسكون بشبح طفل يدعى "عمار"، يتسبب في إثارة رعب سكان المنزل.

فيلم الرعب المصري "عمّار" يشارك في عروض مهرجان القاهرة السينمائي بدورته  الـ42

لا وجود لقصة عمار في "عمار"!

الفيلم الذي مدته ساعة ونصف الساعة، لم يطلعنا على أي تفاصيل خاصة بقصة عمار، الروح التي تسكن المنزل.. سواء كيف توفى، وما قصته قبل الوفاة، لماذا يخيف أسرة شريف سلامة أو "فريد" ثم يحاول مساعدتهم في نهاية الفيلم.. لماذا تسبب في مقتل فريق تصوير أحد الأفلام؟.. كلها تساؤلات لم نخرج بإجابات لها من أحداث الفيلم، حيث اكتفى صناع العمل فقط بتسليط الضوء على المواقف "المرعبة" التي تواجهها الأسرة، كانطفاء النور، أو رؤية شبح غير واضح الملامح يظهر لبعض أفراد الأسرة.

إبطال السحر عن طريق "جوجل"

"عمار" اعتبره البعض بمثابة عمل يستخف بعقل المشاهدين، بسبب العديد من المشاهد التي يعتبرها المتفرج لها حلولًا واضحة منذ البداية، فبمجرد أن شك بطل العمل أن المنزل مسكونًا كان عليه تركه والابتعاد عنه لفترة، أو حتى سؤال المحيطين به عن سبب المواقف المرعبة التي تحدث لهم، لكن لم تقرر الأسرة معرفة ما يحدث بالمنزل إلا في الدقائق الأخيرة، بعدما كانت الروح الشريرة تمكنت من رب الأسرة.

أيضًا حرصت بطلة العمل على أن تبحث على الإنترنت عن وسيلة لطرد الأرواح الشريرة من المنزل وإبطال السحر بعد علمها بوجود شيء غريب يحدث، وهو ما تسبب في سخرية الجمهور.

عمار على خطى "خط دم"

"عمار" لحق بفيلم "خط دم" الذي قام ببطولته ظافر العابدين ونيللي كريم وعرض على شاهد مؤخرًا، حيث لاقى الفيلم انتقادات وسخرية واسعة وأثار تساؤلات البعض حول سبب إصرار المنتجين وصناع السينما على إنتاج أفلام رعب رغم فشل معظم التجارب التي قدمت على مدار تاريخ السينما المصرية والتي تنتهي عند الجمهور بحالة من الضحك وليس التشويق والرعب؟!