تفاصيل وفاة الفنان السوداني حمد الريح بعد إصابته بفيروس كورونا

حمد الريح

حمد الريح

وفاة حمد الريح

وفاة حمد الريح

الفنان السوداني حمد الريح

الفنان السوداني حمد الريح

حمد الريح

حمد الريح

المطرب السوداني حمد الريح

المطرب السوداني حمد الريح

حمد الريح

حمد الريح

وفاة حمد الريح

وفاة حمد الريح

الفنان السوداني الكبير حمد الريح توفي أمس عن عمر يناهز 80 عاماً، بعد معاناة مع إصابته بفيروس كورونا، وأحدث رحيله حالة حزن كبيرة لدى الجمهور السوداني وزملائه الفنانين.

وفاة الفنان السوداني حمد الريح عن عمر يناهز 80 عاما

وأعلنت وسائل إعلام سودانية أمس وفاة الفنان والمطرب السوداني الكبير حمد الريح عن عمر يناهز 80 عاما، وذلك بعد يومين من إعلان إصابته بفيروس كورونا، ونعته وزارة الثقافة والإعلام السودانية، ونقابة الموسيقيين السودانية، والتي ترأسها من قبل الفنان حمد الريح، وكذلك عدد من رموز الفن والإعلام في السودان.

تفاصيل وفاة الفنان السوداني حمد الريح

وعانى الفنان حمد الريح من إصابته بفيروس كورونا في الأيام الأخيرة قبل وفاته، وتعذر نقله للمستشفى بسبب عدم وجود أسرة كافية بها، وهو ما استدعى علاجه بالمنزل، بعد يوم من مغادرته المستشفى، وتوفي يوم الثلاثاء في منزله عن عمر يناهز 80 عاماً، وأحدث رحيله حالة حزن كبيرة بسبب تأثير الراحل في تاريخ الأغنية السودانية ومسيرته الطويلة بها.

ونعى ابن الفنان حمد الريح والده الراحل برسالة مؤثرة قال بها:" أنعيك اليوم مربياً وأباً وصديقاً، تغمدك الله بواسع رحمته وغفر لك وأسكنك الفسيح من جناته وربط علي قلوبنا لفقدك، لن أطيل نعيك فأنا أشتاق إليك لعلي ألقاك قريباً عند مليك مقتدر"، ونعاه المطرب الكبير محمد الأمين قائلاً:" بمزيد من الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ينعى الدكتور الموسيقار محمد الأمين وفرقته الموسيقية الأستاذ الفنان والأخ والصديق حمد الريح الذي حدثت وفاته مساء أمس الإثنين، جمعت الراحل علاقة صداقة قوية مع اﻷستاذ محمد اﻷمين إمتدت طويلاً بلا إنقطاع وشكل حضوراً دائماً في جميع المناسبات الأسرية..نسأل الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان".

مسيرة الراحل حمد الريح

واشتهر الفنان الراحل حمد الريح بأدائه للأغاني السودانية باللغة العربية الفصحى، وبدأ حياته كلاعب كرة وكذلك أميناً لمكتبة الخرطوم، قبل ان يحترف الغناء منذ الخمسينيات، ويعتبر من المطورين في الأغنية السودانية، وعمل كنقيب للموسيقيين في الفترة من 2010 إلى 2012، ومن أبرز أغانيه "الساقية" و "الرحيل" و "يا ماريا" و "اسكني يا جرح" وغيرها.