هل تتذكرون الفنان المصري محمد عبد الحليم؟ صورته بالشارع تعيده للأضواء وعائلته غاضبة!

الفنان محمد عبد الحليم

الفنان محمد عبد الحليم

محمد عبد الحليم

محمد عبد الحليم

الفنان محمد عبد الحليم في أحدث ظهور

الفنان محمد عبد الحليم في أحدث ظهور

محمد عبد الحليم

محمد عبد الحليم

محمد عبد الحليم

محمد عبد الحليم

الفنان المصري محمد عبد الحليم

الفنان المصري محمد عبد الحليم

الفنان المصري القدير محمد عبد الحليم تصدر مواقع التواصل الاجتماعي منذ أمس، وذلك بعد تداول صوره في الشارع وتردد إنه يعاني من قلة العمل والتشرد، قبل أن تخرج عائلته وتوضح حقيقة الصورة.

الفنان محمد عبد الحليم يتصدر السوشيال ميديا بسبب صورته بالشارع

وتداول رواد مواقع التواصل صورة للفنان القدير محمد عبد الحليم وهو يجلس بالشارع في إحدى المناطق الشعبية المصرية، والتقطت معه فتاة صورة وقالت إنها وجدته يجلس بالشارع، وأنه طالبها بالانتباه أثناء سيرها بعدما رآها تمشي وهي ممسكة بالهاتف، وذكرت إنه يعاني من ضائقة مالية ومن الوحدة والتشرد، وطلبت من المخرجين والعاملين في الوسط الفني التواصل معه ومساعدته.

محمد عبد الحليم غاضب بسبب شائعات تشرده

وتصدر الفنان محمد عبد الحليم مواقع التواصل فور نشر الصورة وتداول قصتها، والتي كذبها الفنان محمد عبد الحليم وأسرته سريعاً، وذكروا في تصريحات عدة لهم إنهم غاضبون من القصص الكاذبة حول والدهم، وأكدوا أنه يتمتع بصحة جيدة ويتواجد في منزله، ولا يعاني من التشرد أو ضائقة مالية، ولكنه يفضل الجلوس أمام منزله في هذه المنطقة، وهي عادته المفضلة.

وقال ابن الفنان محمد عبد الحليم إن المكالمات والرسائل لم تتوقف عن والده وعن هاتفه، بسبب رغبة الجميع في الاطمئنان على والده، وكذلك عرض المساعدات والعمل عليه، وقال إن والده يتواصل مع نقابة الممثلين وتتابع حالته وتساعده، وهو لا يحتاج إلى المساعدة وهو حي يرزق وقادر على العمل، وعبر عن غضبه من القصص الكاذبة حول والده.

قصة صورة محمد عبد الحليم في الشارع

وقال الفنان محمد عبد الحليم في تصريحات تلفزيونية له إنه يعتاد على الجلوس أمام منزله منذ ما يقارب 19 عام، وانه استضاف في تلك المنطقة عدد من أصدقائه الفنانين مثل عادل إمام ويونس شلبي وسعيد صالح وغيرهم، وقال إنه التقط الصورة مع الفتاة بعدما تعرفت عليه، وأخبرها إنه سيعمل في موسم رمضان المقبل، وحدثها عن أعماله ولم يتطرق إلى معاناته المادية أو أي شيء آخر، وفوجئ بكل الاهتمام والحب والاتصالات التي تلقاها ولم يفهم ماذا حدث.

ويذكر أن الفنان محمد عبد الحليم اشتهر بأدواره الثانوية في الدراما المصرية، وبدأ مسيرته في فترة السبعينيات، ومن أبرز أعماله في مسلسلات "دموع في عيون وقحة"، و "شيخ العرب همام" و "زهرة البنفسج"، وكانت آخر أدواره في مسلسل "بيت السلايف" منذ عامين، ومسلسل "رمضان كريم" و "مأمون وشركاه" وغيرها من الأعمال.