خاص:بطل فيلم "ستاشر" الحائز على السعفة الذهبية في مهرجان كان يكشف كواليس التصوير

سامح علاء مخرج فيلم

سامح علاء مخرج فيلم "ستاشر"

سيف الدين حميدة بطل فيلم

سيف الدين حميدة بطل فيلم "ستاشر"

صناع فيلم

صناع فيلم "ستاشر"

مشهد من فيلم

مشهد من فيلم "ستاشر"

سيف الدين حميدة

سيف الدين حميدة

مهرجان كان السينمائى في دورته المصغرة الـ73 التي استمرت لمدة ثلاثة أيام في الفترة من 27 حتى 29 أكتوبر 2020، كشف خلال الساعات الماضية عن حصول الفيلم المصري القصير "ستاشر: أخشى أن أنسى وجهك" على جائزة السعفة الذهبية لأفضل فيلم قصير، ليصبح هو الفيلم المصري الأول الذي يحصل على هذه الجائزة.

بطل فيلم "ستاشر": سعداء بالحصول على جائزة السعفة الذهبية في "كان"

سيف الدين حميدة بطل فيلم "ستاشر: أخشى أن أنسى وجهك" أكد في تصريحات خاصة لـ"هي" على سعادته بهذا النجاح الكبير الذي حققه الفيلم وتحديدا في مهرجان كان خلال الدورة الـ73، وأن هذا النجاح نتاج مجهود كبير لصناع العمل الذين استعدوا للفيلم منذ ما يقارب الثلاث سنوات فقال سيف الدين حميدة: "سعداء كفريق عمل الفيلم بهذا النجاح الكبير الذي استطعنا تحقيقه والحصول على جائزة كبيرة من مهرجان يعتبر من أهم وأبرز المهرجانات السينمائية في العالم، فالفيلم بدأ التفكير فيه من عام 2018، وبذل فيه مجهود كبير، وكبطل للفيلم شاركت في تصويره خلال شهر فبراير الماضي".

 

Congratulations to Egyptian director Sameh Alaa who won tonight the Palme d'or for his short film I’M AFRAID TO FORGET YOUR FACE!

تم النشر بواسطة ‏‎Festival de Cannes‎‏ في الخميس، ٢٩ أكتوبر ٢٠٢٠

سيف حميدة: نتمنى تكرار النجاح وحصول الفيلم على جائزة  في الجونة

سيف الدين حميدة تحدث كذلك عن ردود الفعل الإيجابية بعد الإعلان عن فوز فيلم "ستاشر: أخشى أن أنسى وجهك" بجائزة السعفة الذهبية في كان فقال: "ردود الفعل حول الجائزة التي حصل عليها الفيلم ابهرتنا وهذا دليل على قيمة الجائزة التي استلمها مخرج العمل سامح علاء من إدارة المهرجان خلال الساعات الماضية، ونحن الآن نتمنى أن نكرر هذا النجاح مرة ثانية في الدورة الرابعة لمهرجان الجونة حيث يشارك الفيلم في مسابقات المهرجان ونسعى لتحقيق جائزة جديدة من خلاله".

سيف الدين حميدة بطل فيلم "ستاشر"

جوائز مختلفة حصل عليها فيلم "ستاشر" خلال الفترة الماضية

"ستاشر: أخشى أن أنسى وجهك" التي تصل مدة عرضه لـ15 دقيقة استطاع أن يحصل على جائزة السعفة الذهبية بعد المنافسة مع 11 فيلم في نفس الفئة، في إنجاز يحسب للسينما المصرية وتحديدا لصناع الأفلام القصيرة الذين حققوا العديد من النجاحات الكبرى خلال السنوات الماضية وحصلت العديد من الأفلام القصيرة على جوائز عديدة من أكثر من مهرجان دولي، وقد حصل فيلم "ستاشر: أخشى أن أنسى وجهك" الذي تدور قصته حول شاب عمره 16 عامًا يبدأ في البحث عن حبيبته التي تختفي لكنه يصدم بعد ذلك بانتحارها، على جائزة أفضل فيلم قصير من مهرجان موسكو السينمائى الدولى فى دورته الـ 42، التى نظمت  فى الفترة من 1إلى 8 أكتوبر الجارى.