يسرا اللوزي تكشف عن مخاوفها من "كورونا" لإقتراب موعد ولادتها ..بالفيديو

يسرا اللوزي تكشف عن مخاوفها بسبب فيروس كورونا

يسرا اللوزي تكشف عن مخاوفها بسبب فيروس كورونا

يسرا اللوزي تتستعد لوضع مولودها الثاني في شهر ابريل المقبل

يسرا اللوزي تتستعد لوضع مولودها الثاني في شهر ابريل المقبل

يسرا اللوزي في الاشهر الاخيرة من الحمل

يسرا اللوزي في الاشهر الاخيرة من الحمل

يسرا اللوزي

يسرا اللوزي

يسرا اللوزي بدت بملامح مرهقة

يسرا اللوزي بدت بملامح مرهقة

يسرا اللوزي حامل

يسرا اللوزي حامل

يسرا اللوزي

يسرا اللوزي

"شبح" انتشار فيروس كورونا المستجد سيطر على تفكير الفنانة يسرا اللوزي بسبب حملها بالأسابيع الأخيرة وإضطرارها الى دخول المستشفى لاحقاً للولادة وتحديداً في شهر ابريل المقبل، فشاركت بعضاً من قلقها مع الجمهور في فيديو عبر حسابها على انستغرام.

يسرا اللوزي خائفة من كورونا بسبب حملها

وأطلت الفنانة المصرية يسرا اللوزي من داخل منزلها من غرفة نومها بفيديو نشرته عبر حسابها على انستغرام التزاماً بالعزل الصحي المفروض في معظم الدول ضمن الإحترازات الوقائية، وظهرت بدون مكياج وبإطلالة عفوية رغم ملامحها المرهقة، وكشفت عن مخاوفها من هذا الفيروس المستجدـ داعية الجميع في نفس الوقت الى إلتزام المنزل للحد من تقشي هذا الوباء.

وقالت في الفيديو :""يارب تكونوا بخير وياريت الناس ميخرجوش الفترة دي... أنا بس سؤالي الأهم لزميلاتي الحوامل اللي قربوا يولدوا يا ترى بيعملوا إيه وقلقانين من إيه.. ومتخيلين إيه هيحصل في الولادة لما نيجي نروح المستشفى في ظل الفيروس الجميل ده.. حبيت أشاركم مخاوفي وأشوف حاسين بإيه".

كما علقت على الفيديو كاتبة: "إلى زميلاتي الحوامل.. عاملين إيه في الهم ده؟".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Yosra El Lozy (@yosraellozyofficial) on

آخر ظهور ليسرا اللوزي خلال فترة حملها

الفنانة يسرا اللوزي كانت قد فاجأت الجميع بظهورها في اواخر فبراير 2020، بإطلالة بدت فيها بالأشهر الأخيرة من حملها وذلك خلال حضورها العرض الخاص لفيلم "بعلم الوصول" الليلة حيث احتفلت بالعرض مع مجموعة من زملائها وبينهم الفنانة بسمة، ويسرا مع والممثل أحمد مجدي والمنتج محمد حفظي والفنان محمد فراج والمخرج داوود عبد السيد وغيرهم.

وأوقفت يسرا اللوزي  نشاطها الفني الفترة في الأسبوعين الماضيين الى حين وضع مولودها الثاني في شهر ابريل المقبل، لينضم المولود الى ابنتها الأولى "دليلة" والتي تعاني من مشاكل في السمع ومشكلات في التخاطب وقد دشنت يسرا عدة حملات توعية من خلال تجربتها مع مرض ابنتها في السنوات الأخيرة.