فجر السعيد تعاتب أحلام..رافقتها في باريس ولم تشهد لحظة وصولها الكويت!

فجر السعيد واحلام

فجر السعيد واحلام

فجر السعيد

فجر السعيد

احلام

احلام

فجر السعيد

فجر السعيد

احلام وفجر السعيد في المستشفى

احلام وفجر السعيد في المستشفى

الاعلامية فجر السعيد

الاعلامية فجر السعيد

عادت الإعلامية الكويتية فجر السعيد إلى الكويت مساء أمس، الخميس، بعد رحلة علاج طويلة في فرنسا، وحرصت على نشر مقطع فيديو عبر حسابها على انستجرام، فور وصولها لوطنها، وعبرت من خلاله عن مدى سعادتها بعودتها مرة أخرى.

الاعلامية فجر السعيد

أحلام وفجر السعيد

وحرصت صديقتها المطربة الإماراتية أحلام على تهنئتها بإتمام شفائها، وعودتها إلى الكويت سالمة، بعد صراعها مع المرض لمدة اقتربت من 6 أشهر، كانت أحلام مرافقة لها في معظم الوقت، وكتبت أحلام عبر تويتر: "الحمد لله على السلامة أم عثمان نورتي بلادچ وأهلچ وبيتچ ويارب ما تفارقچ هالابتسامة والفرحة وجعل ما جاچ تكفير يارب".

احلام وفجر السعيد في المستشفى

فجر السعيد تعاتب صديقتها أحلام 

لكن فجر السعيد عاتبتها لأنها لم تكن متواجدة معها في تلك اللحظة الفارقة مثلما كانت متواجدة معها منذ بداية أزمتها الحرجة، فردت فجر عليها وقالت: "حبيبتي أم فاهد لا يمكن تتصورين اش اكثر تضايقت لما ماجيتي باريس ولا رافقتيني في رحلة العودة كما وعدتيني.. قلتي لي آنا وديتچ باريس وآنا بردچ الكويت تمشين.. وللأسف هذا ما صار وهم مالقيتچ بالمطار بس لقيت وردچ بالبيت.. الورد ما يعوضني عنچ ولا عن شوفتچ".

لكن عتاب فجر لصديقتها المقربة، لم يمنع أحلام من الرد عليها، قائلة: "ما يهمني أكون وقت الفرح يهمني أكون وقت الضيق".

مرض فجر السعيد

وترجع تفاصيل أزمة الإعلامية الكويتية عندما خضعت لعملية "تحويل مسار" في إحدى المستشفيات بالكويت، لكن بعد العملية بيومين تم اكتشاف إصابتها بتسريب من العملية أدى إلى تسمم حاد في الدم الذي أثر بشكل ملحوظ على الوظائف الحيوية، ليتم نقلها إلى إحدى المستشفيات الكبرى في الكويت والتي بدأت تتلقى العلاج فيها كمحاولة لإنقاد حياتها، لكنها بعد ذلك دخلت في غيبوبة مما استدعى نقلها إلى فرنسا من أجل استكمال العلاج هناك، خصوصا بعدما ترددت بعض الأخبار عن توقف قلب السعيد، إلا أن زوجها نفي ذلك.

فجر السعيد