أحمد مكي متهم بسرقة فكرة مسرحية "حزلقوم" من مؤلف شاب..تعرفوا على التفاصيل

احمد مكي

احمد مكي

حزلقوم

حزلقوم

احمد مكي يؤدي شخصية جزلقوم

احمد مكي يؤدي شخصية جزلقوم

الفنان احمد مكي

الفنان احمد مكي

احمد مكي ومجدي الهواري

احمد مكي ومجدي الهواري

وجيه صبري

وجيه صبري

حالة من الغضب أصابت عدد من كتاب السيناريو الشباب، بعد اتهام أحد زملائهم، للفنان أحمد مكي والمخرج مجدي الهواري بسرقة فكرة مسرحية "حزلقوم" التي من المقرر أن يقدمها مكي على خشبة المسرح قريبًا، وهي من إنتاج كايرو شو.

احمد مكي يؤدي شخصية جزلقوم

اتهامات لأحمد مكي ومجدي الهواري بسرقة فكرة "حزلقوم"

بدأت الأزمة عندما قرر الكاتب الشاب وجيه صبري، وهو أحد مشاهير السوشيال ميديا وأحد كتاب البرامج الساخرة؛ أن يروي قصة تعاونه مع فريق عمل مسرحية "حزلقوم" ونشر كافة الوثائق والرسائل المتبادلة بينه وبين العاملين بالمسرحية، حيث تم ترشيحه في البداية من قبل الفنان أحمد أمين ومدير أعماله، من أجل العمل على فكرة مناسبة لعودة ظهور مكي من خلال شخصيته الشهيرة، ولكن في إطار كوميدي جديد.

تفاصيل أزمة مسرحية أحمد مكي الجديدة

وأوضح وجيه صبري أنه بالفعل اجتمع مع مجدي الهواري وأحمد مكي وعدد من المشاركين في الكتابة والإنتاج، في أكثر من اجتماع أسبوعي، لمدة وصلت إلى شهر ونصف شهر، وتم الانتهاء من الفكرة الأساسية للمسرحية والتي لاقت إعجاب مكي جدًا، بحسب وصفه.

وأضاف الكاتب الشاب: "في الفترة دي قعدت معايا دكتورة نهى مديرة أعمال مكي وقالت لي إحنا عاجبنا طريقة تفكيرك وانك بتطلع بره الأفكار الروتينية وده باين في أفكارك اللي بتقولها علشان كده عايزينك معانا في الفيلم اللي مكي بيعمله، وده دليل على إن الشغل كان عاجبهم وإلا كنا بطلنا نتقابل من تاني يوم أو تاني اسبوع او حتى بعد مرور شهر من الشغل المستمر، وبعد أسبوع تاني كلمتني الدكتورة نهى وقالت لي إحنا كمان عايزينك معانا في المسلسل (مش هقول ايه الفيلم وايه المسلسل لان دي اسرارهم وتخصهم هما)".

كيف استُبعد وجيه صبري من مسرحية "حزلقوم"؟

وأوضح وجيه صبري أن بعد كل هذه المدة، كان مكي مترددًا ورأى أن الفكرة بها بعض المشكلات، وهو ما دفعهم للاتفاق مع أحمد أمين للإشراف على ورشة الكتابة التي جمعته ببعض من زملائه، وأضاف الكاتب الشاب أنه في اليوم نفسه تلقى اتصالًا من أحد المسؤولين من "كايرو شو" وقالوا له إنهم استعانوا بكاتب جديد عرض على مكي فكرة أخرى ونالت إعجابه أكثر هو ومجدي الهواري، وسيقومون بالعمل عليها، وطلبوا منه الانضمام لهم، إلا أنه غضب ورفض العرض، لكنه بعد فترة علم أنهم لازالوا يعملون على الفكرة الخاصة به.

وبعدما سأل بشكل ودي مخرج العرض، الذي حكى له على الفكرة بالكامل، وتأكد حينها أنها فكرته الأصلية التي رفضوها في السابق، واعتقدوا فيما بعد أنها فكرة أحمد مكي.

بعد أن عرض عليه المخرج إضافة اسمه ضمن قائمة العاملين بالمسرحية، ووعده بأن يكون في كافة الاجتماعات المقبلة؛ لم يتواصلوا معه وعلم أيضًا أنهم لازالوا يجتمعون ومن المقرر أن يقدموا المسرحية قريبًا بفكرته، دون أن يقدموا لهم حقوقه المادية والأدبية، بحسب قوله.

عمرو سمير عاطف يتضامن مع المؤلف الشاب

وتفاعل مع المنشور الذي نشره الكاتب الشاب، عدد كبير من الكتاب والعاملين بالمجال الفني، ومنهم المؤلف عمرو سمير عاطف الذي عاتبه أنه لم يأخذ "عربون" قبل بداية العمل، وأضاف: "أنت غلطان لأنك بتحترم جهة وأشخاص كل هذا الاحترام من غير ما يبقى فيه أي تصرف أو فعل محترم من ناحيتهم تجاهك، أديك اتعلمت وماحدش بيتعلم ببلاش لو عايز تعمل حاجه أو تاخد موقف شوف لو فيه ميل انت بعتته وفيه تفاصيل فكرتك وارفع قضية بعد ما تروح لمحامي متخصص في الملكية الفكرية ولو أني ما اظنش انك ها توصل لحاجة لأن شخصية حزلقوم دي متسجلة لمكي".