عيد ميلاد جارة القمر..مفارقات استثنائية في مشوار السيدة فيروز وتفاصيل قد لا تعرفونها

السيدة فيروز

السيدة فيروز

فيروز

فيروز

السيدة فيروز

السيدة فيروز

فيروز

فيروز

زياد الرحباني وشقيقته ريما

زياد الرحباني وشقيقته ريما

عائلة فيروز

عائلة فيروز

فيروز وابنتها ريما

فيروز وابنتها ريما

زياد الرحباني

زياد الرحباني

الفنان حليم الرومي

الفنان حليم الرومي

اليوم 21 نوفمبر..جارة القمر تحتفل، والعالم العربي يحتفل معها  بعيد ميلادها الـ84، حيث تمتلئ مسيرتها الحافلة بكثير من التفاصيل المهمة، إنها مطربة الوجدان العربي الأولى بلا منازع.

مكتشفها والد النجمة ماجدة الرومي

الفنان والملحن الكبير حليم الرومي والدة الفنانة الشهيرة ماجد الرومي والذي يعد من أهم نجوم التلحين في لبنان هو من أكتشف الفنانة فيروز وقام بتقديمها إلى كل من عاصي ومنصور الرحباني، وقدمت فيروز أغنية مع حليم الرومي تحمل عنوان "عاشق الورد"، وبدأت إنطلاقتها مع عائلة الرحباني في عام 1952، ثم بعد ذلك تزوجت الفنانة من الموسيقار عاصي الرحباني.

الفنان حليم الرومي

مطربة المدن العربية

الفنانة فيروز قدمت خلال مسيرتها الطويلة كذلك العديد من الأعمال الغنائية المهمة التي تعبر عن مرحلة ما في تاريخ بعض الدولة العربية، حيث قدمت فيروز أغنية إلى مصر تحمل عنوان "مصر عادت شمسك الذهب"، كما قدمت للملكة العربية السعودية "غنيت مكة"، وأيضا قدمت العديد من الأغاني لوطنها لبنان، وكثير من دول المنطقة، وقدمت "فيروز" أحد أشهر أغانيها لفلسطين والتي حملت عنوان "زهرة المدائن".

ومن الأغاني فيروز كذلك أغنية "عمان في القلب" التي قدمتها إلى المملكة الأردنية، وتعد أغنية "رسالة إلى جميلة بوحيرد" التي غنتها فيروز للمقاومة الجزائرية الشهيرة جميلة بوحيرد من الأغاني التي تجسد مدى الترابط الكبير الذي عبرت عنه السيدة فيروز لمحيطها العربي.

أبناء فيروز الأربعة ما بين الرحيل والخلافات

الفنانة فيروز رزقت بأربعة أبناء من الفنان عاصي الرحباني، هم زياد الرحباني وهو من مواليد عام 1956 ، وهالي الرحباني وقد ولد عام 1958، وليال عام 1960 لكنها توفيت قبل أن إتمامها لعامها الـ28، والصغرى ريما الرحباني عام 1965، ويعد كل من الابن الأكبر والابنة الصغرى هما الأكثر شهرة من بين أبناء السيدة فيروز، فزياد الرحباني شارك مع والدته في تقديم عشرات الأغاني من ألحانه، والتي حققت صدى كبير في جميع أنحاء العالم العربي.

عائلة فيروز

أما الابنة الصغرى ريما الرحباني فهي التي تدير أعمال والدتها منذ فترة طويلة، وقد بدأت الخلافات بين زياد الرحباني ووالدته فيروز وحدث قطيعة بينهما لسنوات أرجع سببها زياد الرحباني إلى شقيقته الصغرى ريما وفريقها المساعد في إدارة أعمال السيدة فيروز، وانتهت هذه الأزمة العائلية وتصالح زياد الرحباني مع والدته وشقيقته التي حضرت حفل لأخيها في ألمانيا ونشرت أول صورة تجمعها منذ سنوات.

زياد الرحباني وشقيقته ريما

أشهر الأعمال المسرحية والسينمائية لفيروز

السيدة فيروز شاركت كذلك في أكثر من عمل مسرحي وسينمائي طوال مسيرتها الفنية الطويلة حيث قدمت أول عمل مسرحي لها عام 1962 والذي يحمل عنوان "جسر القمر" وقدمت فيه دور الفتاة المسحورة، كما شاركت في أكثر من عمل سينمائي من أبرزهم فيلم "بياع الخواتم" 1965 كما قدمت فيلم " بنت الحارس" 1967، وشاركت فيروز في مسرحية "بترا" والتي تم عرضها عام 1977، وكانت هذه هي آخر أعمالها المسرحية.