النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

فنان معتزل يكشف عن تصرف غير متوقع من عادل إمام تسبب في بكائه ‏مرارا..فيديو‏

مسلسل "حكايات ميزو"
1 / 5
مسلسل "حكايات ميزو"
سامي فهمي وعمرو الليثي
2 / 5
سامي فهمي وعمرو الليثي
سامي فهمي
3 / 5
سامي فهمي
الفنان سامي فهمي
4 / 5
الفنان سامي فهمي
عادا إمام
5 / 5
عادا إمام

الفنان الكوميدي المعتزل سامي فهمي الذي عرف بدور سلطان في مسلسل "حكايات ميزو" مع سمير غانم، عاد اسمه للأضواء مجددا بعد حلقة حافلة، كان ضيفها ضمن برنامج "واحد من الناس" على شاشة قناة النهار المصرية، وأكد سامي فهمي خلال اللقاء أن هناك موقفا جمعه بالفنان عادل إمام قبل أكثر من أربعين عاما، وهو موقف جعله يبكي مرارا.

عادل إمام يتسبب في بكاء الفنان سامي فهمي

أشار سامي فهمي في حواره مع المذيع عمرو الليثي مقدم البرنامج أن الموقف كان خلال السبعينيات من القرن الماضي، وتابع أنه كان يستمع إلى لقاء إذاعي مع عادل إمام في إذاعة الشرق الأوسط المصرية، ووجده يتحدث عنه ويشيد بأداءه لشخصية "شاكر فضله" في مسلسل "فرصة العمر"، وهي الشخصية التي عرفها به الجمهور وقتها، ثم قام سامي في مساء نفس اليوم بالتوجه إلى المسرح، حيث كان يعرض عادل إمام مسرحيته الشهيرة "شاهد ماشفش حاجة"، لكي يقابله ويشكره على حديثه عنه، ليطلب منه عادل إمام الصعود إلى خشبة المسرح في أحد المشاهد أمام، دون أن يوضح له طبيعة الدور.

واكتشف فهمي فيما بعد أن عادل إمام فعل هذا من أن أجل أن يثني على نجاحه مجددا، حيث ناداه على المسرح باسم "شاكر فضله"، والجمهور انفجر في الضحك نظرا لشعبية الدور، فلم يتمالك الفنان المعتزل نفسه من البكاء تقديرا للفتة عادل إمام.

مسلسل "حكايات ميزو"

لماذا اعتزل سامي فهمي الفن وعمل طاهيا؟

وقد أوضح الفنان سامي فهمي، أنه ترك التمثيل وهاجر إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وعمل هناك في مجال الطهي،  وأكد أن أول عمل قام به عندما سافر لأمريكا هو إعداد القهوة والشاي، لافتًا إلى أنه سافر لأمريكا لكي يدرس الإخراج ويعود مرة أخرى، بناءً على نصيحة الفنان حسين فهمي، ولكنه أحب المعيشة في هناك، وتابع أنه عاش في الولايات المتحدة الأمريكية لأكثر منذ 30 عامًا، متابعًا: "مقدرش أقول عشت، أنا كافحت 30 سنة، لما سافرت أمريكا وأنا نجم ومشهور في مصر، وعملت طباخ، طلعت عليا إشاعة إني هربان من جريمة قتل".

×