سكارليت جوهانسن تكشف أسرار غريبة عن كواليس فيلمها الجديد مع آدم درايفر

سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون

سكارليت

سكارليت

سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون Scarlett Johansson وآدم درايفر  Adam Driver ظلا يصرخان في بعضهما البعض لمدة يومين أثناء تصوير فيلم جديد.

سكارليت جوهانسون

ذات الـ 34 عاما، سكارليت جوهانسون تظهر بشكل مذهل وغني بالألوان على غلاف العدد الجديد من مجلة AS IF الذي سيصدر هذا الأسبوع.

سكارليت جوهانسون

تقول سكارليت عن فيلمها المقبل مع أدم درايفر وهو حتى اللحظة دون اسم محدد، تقول سكارليت في مقابلتها مع المجلة "لقد قمت بتصوير فيلم مع آدم درايف في الفرة الأخيرة والذي سيصدر في وقت لاحق من هذا العام،  قضينا يومين كاملين نصرخ في بعضنا البعض بوحشية أثناء التصوير، كان الأمر مرهقًا للغاية ".

سكارليت جوهانسون

تضيف الشقراء الجميلة نجمة سلسلة Avengers"  لكن إذا لم يكن لديّ ممثل قوي مثل آدم كنت سأتحمل على كاهلي كل شيء، كنت سأضيع، و بالنسبة لي، العمل مع ممثلين آخرين أقوياء هو أمر مهم جدا بخصوص ما أفعله... بل هو كل شيء ".

وتتابع سكارليت الحديث عن المعاناة التي مرت بها في تصوير بعض الأفلام، قائلة " أثناء تصوير Under the Skin في 2013، أتذكر عندما كنا نطلق النار في شوارع اسكتلندا وكانت درجة الحرارة حوالي 7 درجات- كان الجو باردًا للغاية، في تلك اللحظة كانت ملابسي  مبللة طوال الوقت لأنني أمضيت جزءًا كبيرًا من تصوير الفيلم في الخارج وكان الثلج يتساقط ".

سكارليت جوهانسون

تتابع سكارليت " كان شعري وملابسي مبللة دائمًا من آلات المطر الاصطناعي ومن المطر الفعلي، كنت غارقة تماما، في فترات الراحة بين المشاهد، قلت أن مسؤولة الملابس ستمنحنى سترة دافئة لأنني متأكدة من أنها رأتني أكاد أتحول إلى اللون الأزرق، ولكن مخرج الفيلم جوناثان جليزر طلب منها التوقف عن إعطائي السترة. "

سكارليت جوهانسون

أعداد مجلة هي