مصير أبطال الحلقة الأخيرة من "Game of Thrones".. من أصبح الحاكم؟

دينيريس وجون سنو

دينيريس وجون سنو

جون وتيريون

جون وتيريون

جون سنو وام التنانين

جون سنو وام التنانين

جون وجراي وورم

جون وجراي وورم

تيريون لانستر

تيريون لانستر

دينيريس تارجيريان

دينيريس تارجيريان

آل ستارك

آل ستارك

انتهت حلقات الموسم الثامن من المسلسل الملحمي الشهير "Game of Thrones" وسط حالة انقسام بين متابعيه، جزء منهم رفض ما جاء في نهاية الحلقة، وأخرون عبروا عن مدى إعجابهم بتلك النهاية التي اعتبروها منطقية، وفيما يلي مصير كل من شخصيات العمل.

إيميليا كلارك

مصير الأبطال في الحلقة الأخيرة 

دينيريس: بعد أن قامت بحرق مدينة كينجز لاند واستولت على العرش الحديدي، قررت اعتقال تيريون بعد أن رفض ما فعلته بالمدينة، وبعد مناقشة مع جون سنو ومحاولة إقناعه بأن يساعدها في الحكم؛ قام جون بطعنها وقتلها، أما دراجون "التنين" فأخذ دينيريس وذهب بها بعيدًا عن كينجز لاند وحرق العرش الحديدي.

جون سنو: بعد أن قتل دينيريس تم اعتقاله وقرر كبار ويستروس أن يتوصلا إلى حل يرضي كافة الأطراف، وهو أن يعود جون إلى الجدار في الشمال.

تيريون لانستر

من هو حاكم ويستروس؟

بران: اتفق سادة ويستروس بعد اقتراح من تيريون على أن يكون بران هو حاكم الممالك السبع باعتباره ذاكرة البشر، ووافق الجميع على اقتراحه.

سانسا: بعد أن أصبح بران حاكم الممالك السبعة، قررت أن تستقل بحكم وينترفيل وهو ما وافق عليه بران وسط ترحيب وقبول من السادة.

آل ستارك

أريا: بعد انتهاء الحرب قررت الذهاب لاكتشاف غرب قارة ويستروس، باعتبارها مكانًا مجهولًا للجميع لا يعلمون عنه أي شيء.

تيريون: أصبح معاونًا للملك في كينجز لاند، بسبب ذكاؤه وحكمته في إدارة الأمور، واستعان بكل من السير دافوس وبريان أوف تارث وسامويل تارلي ليكونوا جميعًا المسؤولين عن إدارة شؤون البلاد.