أزمة بين باريس هيلتون وخطيبها السابق لاحتفاظها بالخاتم باهظ الثمن؟

باريس هيلتون

باريس هيلتون

خطوبة الثنائي تمت مطلع ٢٠١٨

خطوبة الثنائي تمت مطلع ٢٠١٨

خاتم الخطبة ذو ال 2 مليون دولار

خاتم الخطبة ذو ال 2 مليون دولار

لحظات السعادة لم تدم

لحظات السعادة لم تدم

باريس هيلتون وكريس زيلكا

باريس هيلتون وكريس زيلكا

إذا كان خاتم الخطبة يزن 20 قيراط من الألماس فلابد أن يكون موضوع خلاف.. باريس هيلتون Paris Hilton حتى اللحظة لم ترد خاتم خطبتها من كريس زلكا بعد الانفصال وهو يريد خاتمه.

في وقت سابق من هذا العام وتحديدا في يناير 2018 جلس كريس زيلكا على ركبتيه وطلب يد باريس هيلتون وذلك أثناء رحلة للتزلج وهي بالطبع وافقت على الفور.

كريس زيلكا قام بشراء الخاتم بـ 2 مليون دولار وقد حصل وقتها على خصم كبير من صانع الجواهر " الجواهرجي" الذي هو على علاقة وطيدة وقريبة من باريس، وفي نفس الوقت فإن إرتداء باريس لخاتم من ذلك الجواهريجي هو بمثابة دعاية كبيرة له وهو أم لا يقل أهمية عن الأمول لصتاع المجوهرات.

باريس هيلتون هي التي طلبت الانفصال و بموجب قانون ولاية كاليفورنيا ، إذا رفضت إكمال خطبتها مع شريكها، فإنه يتحتم عليها إعادة خاتم الخطبة، وليس من المستغرب أن كريس يريد خاتمه، بحسب TMZ.

باريس وكريس لم يتقابلا منذ الانفصال وحتى اللحظة لم يطلب كريس الخاتم من باريس، لكن مصادر قريبة منه تقول أنه يريد خاتمه.

ولكن يبقى السؤال.. ماذا سيفعل كريس إذا ما استمرت باريس في تجاهل الأمر ولم تعد الخاتم، كريس سيجد نفسه مضطرا للخيار الصعب وهو أنه سيطلب منها مباشرة إعادة الخاتم إذا لم تفهم كل هذه التلميحات، وذلك بحسب مصادر قريبة منه.

خاتم الخطبة من عيار 20 قيراط واستغرق 4 شهور لصنعه، وكانت باريس قد فقدته في إحدى سهراتها لكنها تمكنت في النهاية من العثور عليه بمساعدة أخرين.