ناتالي بورتمان تسرق العيون والقلوب في العرض الأول لفيلم Vox Lux بمهرجان فينسيا

ناتالي بورتمان

ناتالي بورتمان

 تبرق كالذهب إنهال ناتلي

تبرق كالذهب إنهال ناتلي

في مهرجان فينسيا

في مهرجان فينسيا

 العرض الأول لفيلم Vox Lux

العرض الأول لفيلم Vox Lux

الجميلة الشابة رافي

الجميلة الشابة رافي

البسيطة تساعد ممثلة شابة

البسيطة تساعد ممثلة شابة

الممثلة الشابة ستايسي

الممثلة الشابة ستايسي

ناتالي بورتمان Natalie Portman تذهل العيون عندما سرقت الكاميرات على السجادة الحمراء في مهرجان فينسيا السينمائي الدولي Venice Film Festival في دورته الـ 75 .

ناتالي بورتمان كانت تبرق كالذهب حيث لفتت الممثلة الأمريكية الانتباه في ثوب ذهبي منسدل  أثناء مشاركتها في العرض الأول لفيلم من نوعية الدراما الموسيقية وهو Vox Lux.

وبفضل سحر هوليوود الكلاسيكي الذي ظهر في فستان بورتمان،  سرقت العيون والقلوب في ليلة من ليالي فينسيا المذهلة، حيث بدا وكأن رواد المهرجان يتابعون فيلما لا على الشاشة وإنما على السجادة الحمراء .

ناتالي بورتمان صاحبة الدور الأيقوني في فيلمها الأيقوني أيضا "Black Swan" لديها حب في قلوب الملايين من عشاقها يظهر عندما يكونون معها وجهاً لوجه، وهو ما حدث في مهرجان فينسيا حيث تهافت عليها عشاقها لتمضي لهم أوتوجراف أو لتلتقط معهم سيلفي يذكرهم يوما ما بتلك الليلة التي لا تنسى مع نجمتهم المعشوقة .

وظهرت إلى جانب بورتمان، الممثلتان الشاباتان الجميلتان رافي و ستايسي اللتان أبهرتا الحضور بجمالهما وأناقتهما أيضا على السجادة الحمراء .

ومن المواقف الطريفة التي حدثت في تلك الليلة أن الجميلة الشابة رافي احتاجت إلى بعض المساعدة فيما يتعلق بفستانها حتى تستطيع إكمال المسير على السجادة الحمراء، ولم تترد ناتالي بورتمان أو ستايسي أو حتى مخرج الفيلم من مساعدة الجميلة الشابة .