النسخة الإلكترونية

أنجلينا جولي: لهذا السبب احترفت التمثيل.. ولم أعد أهتم بالوقوف أمام الكاميرا مجدداً

أنجلينا جولي لهذا السبب احترفت التمثيل
1 / 9
أنجلينا جولي لهذا السبب احترفت التمثيل
ولم أعد أهتم بالوقوف أمام الكاميرا مجدداً
2 / 9
ولم أعد أهتم بالوقوف أمام الكاميرا مجدداً
بداياتها المهنية
3 / 9
بداياتها المهنية
أمي وجدتي وأنا
4 / 9
أمي وجدتي وأنا
الحائزة على أوسكار تحكي الكثير
5 / 9
الحائزة على أوسكار تحكي الكثير
تعود بعد شهور للتصوير
6 / 9
تعود بعد شهور للتصوير
لم تعد متحمسة كما في الماضي
7 / 9
لم تعد متحمسة كما في الماضي
لم أعد أهتم بالكاميرا
8 / 9
لم أعد أهتم بالكاميرا
كيف غيرتها وفاة أمها
9 / 9
كيف غيرتها وفاة أمها

" هذا الشيء جعل أمي تشعر بالسعادة ".. أنجلينا جولي تحكي عن أمها وعلاقتها بها للمرة الأولى منذ فترة طويلة .

يجعل أمي سعيدة

ذات الـ 42 عاما اعترفت قائله أنها احترفت مهنة التمثيل لأن ذلك الأمر جعل أمها سعيدة حيث قالت بالحرف " 'It made my mom happy' .

ممثلة ولا شيء أخر

أنجلينا تقول أنها لا ترى نفسها شيئاً أخر غير أن تكون ممثلة، لما لا فهي ابنة الاحترافيان جون فويت ومارشلين برتراند، حيث اتبعت أنجلينا خطى والديها لأنها تعرف كم أن هذا الأمر جعل والدتها فخورة وسعيدة .

أمي وجدتي وأنا

تقول الحائزة على أوسكار أنها نشأت في بيت لا حديث له إلا عن الأفلام،  وتضيف قائلة " أمي كانت تحكي لي كيف أرادات أن تكون ممثلة، وجدتي كانت تريد أن تكون ممثلة، وكانت أمي تقول لي وأنتي أيضا يا أنجي يمكنك أن تكوني ممثلة " .

لم تعد متحمسة

المرأة التي يعتبرها البعض هي الأشهر في العالم اعترفت بأن دوافعها المهنية تغيرت بعد أن ماتت أمها بالسرطان في 2007 .

لم أعد أهتم بالكاميرا

تضيف أنجلينا  " بعد أن ماتت أمي لم يصبح لدي دافع أو حماس كبير للتمثيل، فقد كنت أمثل لأنها تكون سعيدة بنسبة كبيرة، لم أقف أمام الكاميرا كثيراً بعد وفاتها " .

لأجل أطفالي

تضيف النجمة التي تعرض أخر أفلامها في مهرجان تورنتو " أنا الآن أقوم بالتمثيل لأجل أطفالي ولأجل التسلية وكشفت أنها ستعود لصناعة الجزء الثاني من Maleficent في نهاية العام " .

بداياتها المهنية

بدأت أنجلينا حياتها المهنية كموديل و كـ " صفارة إنذار " في الكليبات الموسيقية، وكان أول دور كبير بالنسبة لها في فيلم Hackers في 1995 .

كيف غيرتها وفاة أمها

الحائزة على أوسكار

أم الـ 6 أطفال  مادوكس، 16، باكس، 13، زهرة، 12، شيلوه، 11 عاما، والتوائم نوكس وفيفيان، فازت  بأوسكار في 1999 عن دورها في فيلم Girl Interrupted مع وينونا رايدر .

×