النسخة الإلكترونية

براد بيت يداوي" قلبه المكسور " بهذه الهواية الغير متوقعة!

بيت يمارس هواية جديدة
1 / 5
بيت يمارس هواية جديدة
تقارير تقول أن قلبه مكسور
2 / 5
تقارير تقول أن قلبه مكسور
كان مشتاق لأولاده
3 / 5
كان مشتاق لأولاده
الفراق كان صعب على براد
4 / 5
الفراق كان صعب على براد
لا توجد معلومات حول معركتهما القضائية
5 / 5
لا توجد معلومات حول معركتهما القضائية

بعد ستة أشهر من انفصاله عن أنجلينا جولي يبدو أن براد بيت أصبحت لديه هواية جديدة غير متوقعة، ولما لا فقد كان وحيداً في الفترة الأخيرة، حيث سافرت أنجلينا مع أولاده إلى كبموديا ثم إلى بريطانيا . 

"النحّيت "

الوسيم صاحب الـ 53 عاماً، شوهد وهي في أحد استوديوهات هوليوود للفن الأسبوع الماضي، فقد مضى براد بعض من وقته وهو يمارس هوايته الجديدة " النحت "، وذلك بمساعدة من أحد أصدقائه وهو الفنان توماس هوسيدج وذلك بحسب Daily Mail .

لم نعد نرى مثل هذا الحب

قائمة أغاني حزينة

 وبحسب مصدر لـ Hollyoodlife  يقول عن براد " الفن هو وسيلته وطريقته الوحيدة لكي يبعده عن التفكير في أى شيء أخر، وضيف المصدر " أن الكثير من الدراما حدثت في حياة براد بيت في الـ 6 أشهر الأخيرة ، الانفصال عن أنجلينا  ، معركة الحضانة على أولاده  مع انجي ، وكذلك كان براد يستمع لقائمة من الأغاني حزينة جداً لمطربين مثل بون ايفر ووايلون جيننجز .

تقارير عن انكسار قلبه بعد الانفصال

6 أشهر صعبة

ومن الواضح أن إنهاء علاقة استمرت لمدة عشر سنوات مع إنجي أحدث تغييرا كبيرا في حياة براد، وبحسب المصدر ، أن تقسيم الوقت بين أنجلينا وبراد فيما يتعلق بقضاء الوقت مع الأولاد أمر صحي للجميع، وقد كان سفر الأطفال لفترة بصحبة أنجلينا أمر جيد لأنه كان السبب في وجود إشتياق متبادل بين الأب وأبنائه، وأكد أن براد سيأخذهم في عطلةمعه في وقت قريب

بدأ يمارس هواية جديدة حتى لا يفكر في أى شيء

ولا يزال وضع براد و أنجلينا فيما يتعلق بمعركة الطلاق والحضانة غير معروف، حيث اتفقا في يناير على إبقاء الأمر بعيداً عن العلن وبداخل جدران المحكمة .

×