النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

منع فيلم وثائقي عن مأساة حفل ترافيس سكوت من العرض بسبب الجماهير الغاضبة

ترافيس سكوت في إحدى الحفلات
1 / 5
ترافيس سكوت في إحدى الحفلات
مأساة حفل ترافيس سكوت
2 / 5
مأساة حفل ترافيس سكوت
ترافيس سكوت قيد التحقيق عقب مأساة حفل أستروورلد
3 / 5
ترافيس سكوت قيد التحقيق عقب مأساة حفل أستروورلد
قتلى وجرحى في مهرجان أستروورلد
4 / 5
قتلى وجرحى في مهرجان أستروورلد
منع فيلم وثائقي عن مأساة حفل ترافيس سكوت من العرض بسبب غضب الجماهير
5 / 5
منع فيلم وثائقي عن مأساة حفل ترافيس سكوت من العرض بسبب غضب الجماهير

أصدرت منصة Hulu يوم الأربعاء فيلمًا وثائقيًا بعنوان "أستروورلد: حفلة من الجحيم - Astroworld: Concert From Hell"، يلخص الأحداث المميتة في حفل ترافيس سكوت في هيوستن الشهر الماضي، لكن سرعان ما سحبته المنصة من خدمة البث بعد رد فعل عنيف على وسائل التواصل الاجتماعي.

فيلم وثائقي عن حفل ترافيس سكوت

سحبت خدمة بث الفيديو Hulu الأمريكية فيلمًا وثائقيًا عن مأساة مهرجان أستروورلد، بعد عرضه لأول مرة على المنصة يوم الأربعاء، وجاء في البرومو الرسمي للفيلم، الذي أطلق عليه اسم "أستروورلد: حفلة من الجحيم": "كان من المفترض أن يكون مهرجان أستروورلد لـ ترافيس سكوت هو الحفلة الموسيقية الأهم مدى الحياة، لكنه تحول إلى كابوس مأساوي، لذا نستعرض نظرة دقيقة على ما حدث في الحشد، والضحايا الصغار الذين قُتلوا، وماذا سيحدث بعد ذلك"، وأحدث الفيلم موجة كبيرة من الغضب على وسائل التواصل فور عرضه.

سبب سحب Hulu للفيلم الوثائقي

على صعيد متصل، مع وجود الكثير من الأسئلة التي لا تزال بدون إجابة حول ما حدث وراء الكواليس في الحفل، ومع استمرار حداد الكثير من الناس على أولئك الذين لقوا حتفهم، شعر الكثير أنه من غير المناسب تمامًا لشركة Hulu أن تعرض بالفعل فيلمًا وثائقيًا عن الحدث، لكن أوضحت الشركة أن الفيلم هو في الواقع تقرير إخباري خاص، تم إنتاجه وبثه الشهر الماضي على محطة KTRK التلفزيونية ومقرها هيوستن، هذه المحطة مملوكة لشركة ABC، وهي شبكة تلفزيونية مملوكة لشركة ديزني، والتي تعد بدورها المساهم الأكبر في Hulu.

في هذا السياق، قال متحدث باسم خدمة البث Hulu للصحفيين: "كان الفيلم تقريرًا إخباريًا محليًا استقصائيًا خاصًا من شبكة تليفزيون KTRK في هيوستن، تم بثه في الأصل في 20 نوفمبر، ولم يكن فيلمًا وثائقيًا من إنتاج Hulu، لكن تمت إزالته على أي حال لتجنب الارتباك".

تفاصيل مأساة مهرجان أستروورلد

يُذكر أنه لقي عشرة أشخاص مصرعهم وأصيب مئات آخرون نتيجة لتكدس الحشود خلال حفل ترافيس سكوت الأخير في النسخة الأخيرة من المهرجان الذي أسسه بعنوان مهرجان أستروورلد، والذي أقيم في 5 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي في هيوستن، تكساس، ويجري الآن تحقيق جنائي بهدف اكتشاف سبب تكدس الجماهير بهذا الشكل مما أدى إلى حدوث وفيات، بينما يواجه ترافيس سكوت والشركات المسؤولة عن تنظيم الحفل ما يقرب من 250 دعوى قضائية فيما يتعلق بالحادث.

 

الصور من حساب ترافيس سكوت على إنستجرام
 

×