النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

فيديو مثير للجدل يظهر دريك ينفق مليون دولار في نادي ليلي أثناء مأساة حفل ترافيس سكوت

دريك ينفق مليون دولار في نادي ليلي
1 / 7
دريك ينفق مليون دولار في نادي ليلي
دريك ينفق أموال طائلة عقب حفل ترافيس سكوت
2 / 7
دريك ينفق أموال طائلة عقب حفل ترافيس سكوت
ترافيس سكوت قيد التحقيق عقب مأساة حفل أستروورلد
3 / 7
ترافيس سكوت قيد التحقيق عقب مأساة حفل أستروورلد
دريك قيد التحقيق بعد الحادث
4 / 7
دريك قيد التحقيق بعد الحادث
دريك يتصدر الترند مؤخرًا
5 / 7
دريك يتصدر الترند مؤخرًا
دريك
6 / 7
دريك
ترافيس سكوت
7 / 7
ترافيس سكوت

أفادت تقارير إخبارية أن دريك أنفق مليون دولار في سهرة واحدة في أحد النوادي الليلية في الليلة التي مات فيها 8 أشخاص، ونتج عنها عشرات المصابين، في حفل ترافيس سكوت، وكشفت التقارير أيضًا أن ترافيس سكوت يواجه أكثر من مائة دعوى قضائية مرفوعة ضده من أهالي الضحايا والمصابين.

دريك ينفق مليون دولار في أحد النوادي الليلية

كشفت صحيفة ذا صن في أحدث تقرير لها، أن دريك ذهب إلى نادي ليلي في هيوستن، بعد ساعات قليلة من فقرته الغنائية في حفل ترافيس سكوت، الذي نجم عنه قتلى وجرحى، وأنفق دريك مليون دولار في تلك السهرة، وفقًا لفيديو متداول، ويأتي الفيديو بعد أن ذكر موقع TMZ أن دريك كان مقررًا مسبقًا استضافته في الحفل، وأن ترافيس سكوت لم يكن يعرف بالخسائر البشرية في مهرجان أستروورلد حتى تم إبلاغه، ووفقًا لشهود عيان، غادر دريك بمجرد علمه بالوفيات، ويُظهر المقطع، الذي نشره DJ Akademiks، صديق دريك، على إنستجرام في وقت سابق من هذا الأسبوع، العاملون في الملهى وهم مبتهجون للغاية بمبلغ ضخم من المال، ويهتفون: "شكرًا دريك".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by DJ Akademiks (@akademiks)

دريك ينفق مليون دولار عقب مأساة حفل أستروورلد

لكن المال ليس هو ما يبدو أن الجمهور قلقون بشأنه، بل يتساءل الكثيرون عما كان يفعله دريك في أحد النوادي الليلة بعد وفاة ثمانية أشخاص خلال حشد جماهيري أثناء أدائه في مهرجان أستروورلد، وهو ما يتناقض بشكل واضح مع منشور دريك على إنستجرام مؤخرًا، عندما تحدث عن مأساة حفل ترافيس سكوت مساء الإثنين، وكتب في منشور على إنستجرام أنه حزين، في حين أظهر فيديو متداول آخر أرضية النادي الليلي وهي مغطاة بأكملها بالدولارات.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Area 29 (@area29htx)

دعاوى قضائية ضد دريك وترافيس سكوت

على صعيد آخر،  يواجه كل من ترافيس سكوت ودريك دعاوى قضائية متعددة وصل عددها إلى أكثر من مائة قضية، فيما يتعلق بحفل 5 نوفمبر الكارثي، والذي شهد مقتل ثمانية أشخاص، إلى جانب إصابة المئات بجروح خطيرة، بما في ذلك صبي يبلغ من العمر تسع سنوات تعرض للدهس ولا يزال في غيبوبة، وأفادت التقارير أن أهالي الضحايا والمصابين لجأوا للقضاء، وقاموا برفع دعاوى قضائية ضد ترافيس سكوت ودريك والشركات المنظمة للحفل.

وبحسب ما ورد في آخر التقارير عن الحادث، توفي ثمانية أشخاص وأصيب أكثر من 300 آخرين، بما في ذلك 11 على الأقل أصيبوا بالسكتة القلبية، في مهرجان أستروورلد في هيوستن، تكساس، في 5 نوفمبر/ تشرين الثاني، وصرحت الجهات الأمنية في بيان صحفي أن معظم الإصابات حدثت في الساعة 9 مساءً، ليلة الحفل، عندما بدأ الحشد بالضغط باتجاه مقدمة المسرح، بالتزامن مع بدء فقرة ترافيس سكوت، مما تسبب في حالة من الذعر والعشوائية وعدم الانضباط.

 

الصور من موقع جرامي وحساب دريك وترافيس سكوت على إنستجرام

 

×