تفاصيل فيلم "The Tragedy of Macbeth" لدينزل واشنطن وفرانسيس ماكدورماند

دينزل واشنطن النجم الكبير_ الصورة من موقع الأوسكار
1 / 6
دينزل واشنطن النجم الكبير_ الصورة من موقع الأوسكار
الملك دنكان في فيلم "The Tragedy of Macbeth"، الصورة من تريلر الفيلم على يوتيوب
2 / 6
الملك دنكان في فيلم "The Tragedy of Macbeth"، الصورة من تريلر الفيلم على يوتيوب
النجمة فرانسيس ماكدورماند في دور ليدي ماكبث_ الصورة من تريلر الفيلم على يوتيوب
3 / 6
النجمة فرانسيس ماكدورماند في دور ليدي ماكبث_ الصورة من تريلر الفيلم على يوتيوب
النجمة فرانسيس ماكدورماند أثناء تسلم جائزة الأوسكار_ الصورة من قناة الأوسكار على يوتيوب
4 / 6
النجمة فرانسيس ماكدورماند أثناء تسلم جائزة الأوسكار_ الصورة من قناة الأوسكار على يوتيوب
دينزل واشنطن في فيلم "The Tragedy of Macbeth"_ الصورة من تريلر الفيلم على يوتيوب
5 / 6
دينزل واشنطن في فيلم "The Tragedy of Macbeth"_ الصورة من تريلر الفيلم على يوتيوب
دينزل واشنطن يتألق في دور ماكبث_ الصورة من تريلر الفيلم على يوتيوب
6 / 6
دينزل واشنطن يتألق في دور ماكبث_ الصورة من تريلر الفيلم على يوتيوب

دينزل واشنطن وفرانسيس ماكدورماند يجسدان دور البطولة في فيلم مأساة ماكبث "The Tragedy of Macbeth"، وهو الفيلم الجديد الذي يتناول مسرحية ويليام شكسبير "ماكبث". 

شخصية ماكبث على طريقة دينزل واشنطن

الفيلم الذي افتتح مهرجان نيويورك السينمائي، تم تصويره بالأبيض والأسود، وأفادت مصادر أن الفيلم، الذي يستعد للمنافسة على جائزة الأوسكار، تم عرضه بالكامل تقريبًا على مسرح صوت، إلى جانب مشاهد القلاع و المتاهة والمستنقعات الاسكتلندية الضبابية. وبحسب ما ورد في موقع usatoday، في عمر 66 عامًا، يعد واشنطن أكبر سنًا من معظم الممثلين الذين جسدوا أدوار ماكبث قبل ذلك، مما يجلب ظلالًا جديدة من اليأس والغضب والندم على الشخصية المأساوية، التي تقمصها قبل ذلك كل من، باتريك ستيوارت، وكينيث براناغ، ومايكل فاسبندر، على المسرح والشاشة.

الجنرال المشتت

دينزل واشنطن يجسد بالطبع شخصية ماكبث، الجنرال المشتت في بداية حياته الذي، بناءً على تحريض من زوجته "ليدي ماكبث"، التي تجسد دورها فرانسيس ماكدورماند، يخطط سراً لقتل الملك دنكان، الذي يتقمص شخصيته برندان غليسون،  في محاولة لانتزاع العرش الاسكتلندي، ولكن مع تلطخ أيديهما بالدماء، وعدد ضحاياهم المتزايد باستمرار، سرعان ما يصاب ماكبث بالخوف والشعور بالذنب ويفقد عقله تدريجيًا.

فرانسيس ماكدورماند تتألق في تجسيد دورها

أما فرانسيس ماكدورماند، 64 عامًا، فاجأت الجميع أيضًا من خلال إظهار بعض الشفقة غير المتوقعة وروح الدعابة في ليدي ماكبث، المؤيدة بشدة لتلك الجرائم، والتي تعرف في أعماقها أن قتل الملك هو طريقتهم الأخيرة في اكتساب السلطة، كما جسدت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار ثلاث مرات، سابقًا دور ليدي ماكبث على خشبة المسرح في مسرح بيركلي ريبيرتوري في بيركلي، بكاليفورنيا، في عام 2016.

موعد عرض الفيلم

جدير بالذكر أن فيلم مأساة ماكبث "The Tragedy of Macbeth" تلقى حتى الآن تعليقات إيجابية من النقاد، وسيتم عرضه في دور السينما في 25 ديسمبر من العام الحالي، قبل البث على أبل TV بلس في 14 يناير 2022، وهو من تأليف وإخراج جويل كوين.

 

×