أبرز مذكرات المشاهير التي صدرت مؤخرًا وأثارت جدلًا

ماريا كاري

ماريا كاري

ماثيو ماكونهي

ماثيو ماكونهي

جيسيكا سمبسون

جيسيكا سمبسون

ما هي أكثر مذكرات المشاهير جدلاً ؟

ما هي أكثر مذكرات المشاهير جدلاً ؟

مذكرات ماريا كاري

مذكرات ماريا كاري

عاش كثيرون أوقاتاً صعبة عام 2020 بسبب وباء كورورنا، لكنه شهد نجاحات عديدة في صفوف المشاهير الذين نشروا مذكراتهم، إذ حان الوقت على ما يبدو كي يخبر هؤلاء قصتهم بأنفسهم.

شقيقا ماريا كاري يرفعان دعوى قضائية ضدها

لطالما أخبر الآخرون قصة حياة النجمة العالمية ماريا كاري في السابق، لكنها قررت في سبتمبر 2020 نشر الحقيقة بكل شفافية وللمرة الأولى، وأطلقت على مذكراتها عنوان The Meaning of Mariah Carey وتحقق مبيعات قياسية. ولا تخفي كاري أنّ استرجاع هذا الكم من الذكريات التي لا تناقشها إلا في حالات نادرة أصابها بتقلبات عاطفية كبرى! واللافت أنها تواجه أزمة جديدة بسبب مذكراتها، حيث رفع شقيقها الأكبر دعوى قضائية ضدها بتهمة التشهير، بعدما وصفته بأنه عنيف ومتلاعب، وذلك بعد شهر من قيام شقيقتها برفع دعوى مشابهة، تطالب من خلالها بمبلغ 1.25 مليون دولار بسبب الضيق العاطفي الناجم عن مذكرات نجمة البوب.

ماريا كاري تعرضت للتهديد وللتخدير

وتؤكد كاري أنها نشأت في بيت فقير، وتعرضت للعنف المنزلي. وتتطرق في مذكراتها الى تجاربها مع التحرش والعنصرية. كما وتخبر كيف تعرضت للتهديد بالقتل ذات مرة من قبل أحد عشاق والدتها السابقين، وللتخدير من قبل شقيقتها الكبرى أليسون التي تركتها فريسة لأحد أصدقائها الذي كان يحمل مسدساً في رحلة مخيفة بالسيارة. وتذكر أيضاً في الكتاب حوادث وقعت بينها وبين زوجها السابق الذي هددها في يوم من الأيام بسكين.

جيسيكا سمبسون تفتح قلبها

وفي مذكرات المغنية الأميركية جيسيكا سمبسون Open Book أو "كتاب مفتوح" الذي صدر في أوائل عام 2020، تستعيد تداعيات خضوعها للجراحة في عام 2015. فعندما وضعت طفليها في العامين 2012 و2013، شعرت بالخجل وبعدم الرضا عن التغيرات التي طرأت على قوامها ولم تكن الجراحة بهدف إنقاص الوزن: "كان وزني 48 كيلوغراماً عندما قررت الخضوع للجراحة، أردت التخلص من التشققات الجلدية والترهل التي أزعجتني كثيراً بعد خسارة وزني".

وفي سياق آخر، تعترف سيمبسون بأنها شعرت بعدم الأمان لعدم كونها ذكية بما يكفي مقارنة بزوجها السابق النجم جون ماير، فقد كان متحدثاً جيداً وذكياً في التعامل مع الآخرين.

مذكرات أليكس تريبيك تصدرت قائمة "نيويوك تايمز" لأفضل المبيعات

توفي مقدم البرامج التلفزيوني الأميركي الكندي الشهير، أليكس تريبيك (80 عاماً)، في نوفمبر الفائت، بعد صراع مع مرض سرطان البنكرياس.

ولأكثر من ثلاثة عقود، رفض تريبيك كتابة سيرته، لكنه رضخ بسبب تأثره بنوايا متابعيه الطيبة، فكتب لهم: "أريد أن يعرف الناس المزيد عن الشخص الذي كانوا يترقبون طلته عليهم".

The Answer Is: Reflections on My Life والذي أطلقه في 21 يوليو المنصرم، هو من الأعمال التي تصدرت قائمة "نيويوك تايمز" لأفضل مبيعات الكتب حتى أغسطس 2020.

ويجمع الكتاب بين الحكايات الشخصية المضيئة مع وجهات نظره حول عدد من الموضوعات، بما في ذلك الزواج والأبوة والتعليم والنجاح والأعمال الخيرية. ويعتبر هذا الكتاب المليء بالحكمة والطرافة دليلاً إضافيّاً على اعتبار أن صاحبه أحد أكثر الشخصيات المحترمة والمحبوبة في مجال الترفيه.

تريبيك الذي قدّم برنامج الألعاب الشهير Jeopardy على شبكة NBC منذ عام 1984، قال في مذكراته: "كلما عشت مع السرطان لفترة أطول، تغير تعريفي للصلابة. كنت أعتقد أن عدم البكاء يعني أنك قاسٍ. الآن أعتقد أن البكاء يعني أنك قوي. هذا يعني أنك قوي بما يكفي لتكون أميناً وضعيفاً. هذا يعني أنك لا تتظاهر".

 

24 أسبوعاً في الصدارة

على مدار 24 أسبوعاً، يتصدر كتاب Greenlights أو "الأضواء الخضراء" في قائمة الكتب غير الأدبية الأكثر مبيعاً في الولايات المتحدة، منذ صدوره في أكتوبر الفائت. ويشارك الممثل الحائز على جائزة الأوسكار، ماثيو ماكونهي، مقتطفات من اليوميات التي احتفظ بها على مدار الـ35 عاماً الماضية. ويقول النجم إن هذا الكتاب ليس مذكرات تقليدية أو كتاب نصائح، بل دليل يستند إلى المغامرات في حياته. وتروي المذكرات، قصة حياة ماكونهي، البالغ من العمر 50 عاما، من خلال لحظات يحددها على أنها أضواء خضراء أو صفراء أو حمراء، والتي تمثل الأحداث التي دفعته إلى التقدم أو أخذه فترة استراحة أو التوقف نهائياً، وأوضح كيف علمته كل لحظة درساً وكيف تقدم إلى الأمام.

في بداية الكتاب، يشارك ماكونهي عدة حقائق عن نفسه لتهيئة المشهد لبقية الكتاب، والتي تشمل تجربته الشخصية مع الاعتداء، كما يكشف أيضاً عن تفاصيل حول علاقة والديه المضطربة وزواجه من عارضة الأزياء والمصممة البرازيلية كاميلا ألفيز وفلسفته الشخصية في المذكرات.