3 فرق كورية تنافس أريانا جراندي وبيلي إيليش في جوائز بيلبورد 2020 Billboard Music Awards

BTS واريانا جراندي وبيلي ايليش

BTS واريانا جراندي وبيلي ايليش

EXO

EXO

اريانا جراندي

اريانا جراندي

بيلي ايليش

بيلي ايليش

GOT7

GOT7

BTS 

BTS 

الفرق الكورية الغنائية لازالت تحصد النجاحات المتتالية هذا العام، حيث ترشحت 3 من أشهر فرق الكيبوب في كوريا الجنوبية إلى جائزة بيلبورد الموسيقية 2020 Billboard Music Awards، عن فئة أفضل فنان اجتماعي.

3 فرق كورية مرشحة لجائزة أفضل فنان اجتماعي في جوائز بيلبورد 2020

وأعلن الحساب الرسمي للجائزة على تويتر، عن ترشح 3 من أشهر الفرق الكورية إلى جائزة أفضل فنان اجتماعي في Billboard Music Awards، وهم BTS، وEXO، وGOT7، حيث تنافس تلك الفرق كل من النجمتين أريانا جراندي وبيلي إيليش على الجائزة.

الفرق الكورية تنافس أريانا جراندي وبيلي إيليش 

ومن المعروف أن BTS تمكنوا من الفوز بجائزة أفضل فنان اجتماعي لثلاث سنوات على التوالي، بينما فرقة EXO تمكنت من الترشح لهذه الجائزة أول مرة العام الماضي 2019، ومن المقرر أن يعرض حفل توزيع جوائز بيلبورد يوم 14 أكتوبر على قناة NBC الأمريكية.

ولاقى خبر ترشيح الـ3 فرق الكورية الشهيرة لجائزة مجلة بيلبورد عام 2020، ومنافستهم لأريانا جراني وبيلي إيليش؛ إعجاب قطاع كبير من محبي البوب الكوري وعشاق تلك الفرق، الذين عبروا عن سعادتهم بهذا الخبر، وتداولوه على نطاق واسع.

إنجازات BTS بعد طرح أغنيتهم "Dynamite"

في سياق آخر، كانت فرقة BTS الكورية قد قدمت أحدث عروض أغنية "dynamite" في البرنامج الشهير "أمريكا غوت تالنت" الذي يعرض على شبكة "NBC" الأمريكية، لتواصل تحقيق نجاحات الأغنية المتتالية منذ طرحها قبل فترة، وتداول جمهور الفرقة، مقاطع من الحفل على مواقع التواصل الاجتماعي وأشادوا بأدائهم في البرنامج.

وكانت أغنية "Dynamite" حققت أكثر من رقم قياسي خلال الأسابيع الماضية حيث أعلنت موسوعة "جينيس" عن حصول الأغنية الجديدة على مجموعة من الجوائز حيث أنها لم تكتف بالحصول على أكثر نسبة مشاهدة على يوتيوب، بل حصدت كذلك جائزة أكثر فيديو غنائي يحقق نسبة مشاهدة على "يوتيوب" خلال 24 ساعة، وكذلك أعلى نسبة مشاهدة فيديو لفرق "كي بوب" على الموقع الشهير خلال 24 ساعة.

فرقة BTS حققت العديد من الإنجازات أيضًا حيث تصدرت قائمة بيلبورد لأول مرة، في إنجاز يعد هو الأول لأي مطرب من كوريا الجنوبية، وظلت متصدرة لعدة أسابيع متتالية.
 

أعداد مجلة هي