جوينيث بالترو تكشف سبب انفصالها الحقيقي عن كريس مارتن

جوينيث بالترو و كريس مارتن

جوينيث بالترو و كريس مارتن

جوينيث بالترو و كريس مارتن

جوينيث بالترو و كريس مارتن

جوينيث بالترو و كريس مارتن

جوينيث بالترو و كريس مارتن

جوينيث بالترو و كريس مارتن

جوينيث بالترو و كريس مارتن

جوينيث كتبت مؤخرا بالترو مقالة افتتاحية في عدد جديد من إحدى المجلات البريطانية تحدثت فيها عن زوجها السابق كريس مارتن ، وقرارهما بالطلاق ..تقول جوينيث في مقالتها "لطالما كنت أنا وصديقي السابق أصدقاء، ضحكنا على نفس الأشياء، وتشاركنا روح الدعابة المرحة ، والسخافة المطلقة، لقد تأثرنا بنفس الصفات في الموسيقى: الألحان الجميلة ، والابتكار ، والتناغم، بيتر غابرييل ، شو بان، هلى الرغم من أنني استمعت بلا هدف، أما هو فكان كما لو كان يدرس لامتحان"!

 تتابع جوينيث في كلمات مؤثرة رومانسية: " لقد أحببنا المشي من وإلى Osteria Basilico عبر الحديقة لتناول البيتزا ، خاصة في ليالي الصيف  في انجلترا عندما لا يبدو أن الشمس تغرب، لقد أحببنا الرحلات البرية إلى نيو فورست أو إلى شاطئ البحر، ولكن الأهم من ذلك كله أننا أحببنا أطفالنا".

ولكن بعد ذلك ، أوضحت جوينيث سبب الأزمات حيث تقول: "لقد كنا قريبين ، على الرغم من أننا لم نكن نتوافق معًا تمامًا. كان هناك دائمًا القليل من عدم الارتياح والاضطراب"، لم تخض غوينيث بمزيد من التفاصيل عن "القلق والاضطراب" الذي شعروا به، ولكنها تحدثت عما يسمى "فك الارتباط الواعي" ، والذي اختبروه لمدة عام قبل الإعلان عن انفصالهما بشكل رسمي، قائلة: " عندما تعهدنا بالتعامل مع انفصالنا بهذه الطريقة ، وقبل حوالي عام من الإعلام عن الخبر، قمنا باختبارها، لقد نجحنا مرة وفشلنا أخرى، كان لدينا أيام رائعة وأيام عصيبة. أيام لم نتمكن فيها من تحمل بعضنا البعض ، لكننا أجبرنا أنفسنا على تذكر ما كنا نهدف إليه بطريقة ما ، إيجاد طريقة للابتسام والعناق ، وإخراج الأطفال لتناول الغداء كما خططنا".

جوينيث بالترو و كريس مارتن

تختتم جوينيث كلماتها قائلة :" كنا قد انتقلنا للتو إلى لوس أنجلوس وكنا نواجه الكثير من التغيير، بالنظر إلى الوراء ، ربما كان هذا العام الأكثر تحديًا في حياتي، حيث "شعرت بالخوف"، كنت قلقة بشأن اندماج أطفالي في حياة جديدة ، ومدرسة جديدة ، وبنية أسرية جديدة. كنت قلقة من أن يكتشف العالم أننا لم نعد معًا قبل أن نكون مستعدين لقول ذلك".

كريس مارتن مرتبط الآن بالنجمة داكوتا جونسون اما جوينيث فمتزوجة من براد فالتشوك، والرباعي بينهم صداقة كبيرة.، حيث أن لدى كريس طفلان مع جوينيث بالترو.  

أعداد مجلة هي