تسجيلات صوتية تقلب مسار قضيتهما.. أمبر هيرد تعترف بضرب جوني ديب في فترة زواجهما!

جوني ديب وأمبر هيرد

جوني ديب وأمبر هيرد

أمبر هيرد تظهر آثار الاعتداء على وجهها

أمبر هيرد تظهر آثار الاعتداء على وجهها

هل خدعت أمير هيرد الجميع في قضية جوني ديب؟

هل خدعت أمير هيرد الجميع في قضية جوني ديب؟

جوني ديب وأمبر هيرد

جوني ديب وأمبر هيرد

أمبر هيرد

أمبر هيرد

جوني ديب وأمبر هيرد

جوني ديب وأمبر هيرد

جوني ديب وآثار إصابة على إصبعه

جوني ديب وآثار إصابة على إصبعه

عاد الجدل مجدداً حول قضية الزوجين السابقين جوني ديب وأمبر هيرد، والتي تبادلا بها اتهامات العنف الزوجي، وتسببت في طلاقهما واتهام جوني ديب بإيذائها قبل ان تسرب تسجيلات صوتية تقلب مسار القضية.

تسجيلات صادمة لأمبر هيرد في أزمتها مع جوني ديب

وصدمت صحيفة "ديلي ميل" الجمهور مؤخراً بعدما نشرت عدة تسجيلات صوتية للزوجين السابقين جوني ديب وأمبر هيرد في فترة زواجهما ومفاوضات التصالح بينهما في السنوات الأخيرة، وكشفت الصحيفة ان التسجيلات تعتبر جزء من مجموعة أخرى من التسجيلات الصوتية بين الزوجين والمرفقة في ملف القضية.

قضية جوني ديب وأمبر هيرد تعود للواجهة

وأظهرت التسجيلات اعترافات أمبر هيرد بتعنيف جوني ديب وضربه بسبب إصابتها بنوبات غضب وجنون، وقالت له في إحدى المحادثات إنها لا تستطيع التحكم في غضبها ولا تستطيع ان تعده بالتوقف عن ضربه، وتهدده في محادثة أخرى بضربه على وجهه بطريقة أقوى من السابق، ويرد عليها جوني ديب بانه خائف منها حد الموت.

وصدمت التسجيلات الجميع بسبب اعتراف أمبر هيرد بضرب جوني ديب عدة مرات منذ الشهر الاول لزواجهما والتي تسببت له بإصابات بالغة في يده ونقل على إثرها للمستشفى، بجانب اعترافها بضربه بالأواني والمزهريات وقطع الأثاث والديكور والشموع المشتعلة بالإضافة إلى الألفاظ النابية واللكمات، حتى إنها في احدى التسجيلات تسخر منه وتصفه بالطفل بسبب هروبه منها في نوبة غضبها.

الجمهور يتعاطف مع جوني ديب في قضيته

وتصدر إسم جوني ديب لمواقع التواصل في الأيام الاخيرة بعد تداول التسجيلات الصادمة، والتي جاءت على عكس ادعاءات أمبر هيرد والتي بدأتها بعد أشهر من زواجها من جوني ديب في 2015 إذ كتبت مقالاً في ذلك الوقت عن تعرضها للعنف المنزلي والزوجي، واندلعت بسببه قضيتها ضد جوني ديب.

واتهم جوني ديب أمبر هيرد بتعنيفه وضربه وانه بريء من اتهاماتها، واتهمها بخداع المحكمة بوضع مكياج لوجهها لإدعاء تعرضها للضرب، ونجح الزوجين في تسوية الطلاق بينهما في 2017 والذي لم ينه الأزمات والخلافات القضائية بينهما بعد طلب جوني ديب تعويض 50 مليون دولار عن التشهير به في هذه القضية.