أنجلينا جولي:براد بيت لا يزال يتحكم بحياتي وأشعر بالحزن والأسى بسببه

أنجلينا جولي و براد بيت

أنجلينا جولي و براد بيت

أنجلينا جولي و براد بيت وأطفالهما

أنجلينا جولي و براد بيت وأطفالهما

براد بيت

براد بيت

أنجلينا جولي و براد بيت

أنجلينا جولي و براد بيت

أنجلينا جولي و براد بيت

أنجلينا جولي و براد بيت

أنجلينا جولي مازالت تحمل مشاعر مريرة تجاه زوجها السابق براد بيت، حيث اتهمته بأنه "قلب حياة أطفالهم رأسًا على عقب"، فلم يبادر بتسوية الطلاق بعد 3 سنوات من الانفصال، وكانت أنجلينا جولي قد انفصلت عن زوجها براد بيت في سبتمبر 2016 ، لكنها تطالب بالطلاق الرسمي منذ ذلك الوقت.
 الفائزة بجائزة الأوسكار لديها مشاعر سيئة تجاه نجم Ad Astra لأنها تدعي أنه قد قلب حياة أطفالها الستة - مادوكس 18 و باكس 15 و زهرة 14 و شيلوه  13 و 11 عامًا التوأم نوكس وفيفيان – رأسا على عقب. بحسب مصدر لـ usweekly.

أنجلينا جولي و براد بيت وأطفالهما
ويزعم التقرير أن أنجلينا لم تكن ترغب أبدًا في الزواج من براد بيت، والآن قررت ألا تتزوج أبدًا من جديد.

أنجلينا جولي و براد بيت
يضيف المصدر لـ UsWeekly أن نجمة Maleficent لن تصرف هذا من ذهنها، لا تزال أنجلينا تشعر بالكثير من الاستياء تجاه براد، نها تريد أن يُحاسب علي ما فعل لأنها تشعر أنه قلب حياتها وحياة الأطفال رأسًا على عقب".
 الجميلة البالغة من العمر 44 عامًا ، والتي تقوم بتصوير فيلم مارفل Eternals  حاليًا في إسبانيا ، قالت في مقابلة بأنها ستحب العيش في الخارج ، لكن عليها أن تعيش "حيث يريد براد أن تعيش" من أجل الأطفال.

براد بيت
وقد أكد هذا التصريح على أن براد بيت هو الشخص الذي يقرر ويتحكم في مصير الأيقونة على الرغم من أنها تملك حياتها الخاصة المستقلة.