انتقادات لميغان ماركل بسبب رفضها التقاط المعجبين لصورها في ويمبلدون

اتهام ميغان ماركل بالسخافة والعجرفة

اتهام ميغان ماركل بالسخافة والعجرفة

 إعلاميون يهاجمون ميغان ماركل

إعلاميون يهاجمون ميغان ماركل

انتقادات لميغان ماركل بسبب رفضها التقاط المعجبين لصورها في ويمبلدون

انتقادات لميغان ماركل بسبب رفضها التقاط المعجبين لصورها في ويمبلدون

تعليق قصر باكنغهام

تعليق قصر باكنغهام

 ظهور ميغان ماركل في ويمبلدون يسبب عاصفة من الجدل

ظهور ميغان ماركل في ويمبلدون يسبب عاصفة من الجدل

تعرضت ميغان ماركل (Meghan Markle) دوقة ساسيكس وزوجة الأمير هاري (Prince Harry)، للكثير من الانتقادات، بعد أحدث ظهور لها في بطولة ويمبلدون، لمتابعة مباراة صديقتها المقربة ولاعبة التنس الشهيرة سيرينا وليامز (Serena Williams)، أما عن سبب الانتقادات التي وجهت لميغان فهو قيام حراسها الشخصيين بمنع المعجبين بالتقاط صورها بدعوى أن ظهور الدوقة في البطولة في ذلك اليوم شخصيا وليس ظهور عاما، وهو ما جعل الكثيرون يصفون ميغان بأنها "طفولية"، "متعجرفة" طبقا لما نشرته صحيفة ديلي ميل.

ظهور ميغان ماركل في ويمبلدون يسبب عاصفة من الجدل

الصحيفة تحدثت أيضا عن أن ميغان ماركل جلست في المقصورة الملكية في نادي ويمبلدون، بصحبة صديقتيها المقربتين جينيفيف هيلز (Genevieve Hillis) ليندساي روث (Lindsay Roth)، ووسط جمهور قدر بعدد 12 ألف، إلى جانب الملايين من المشاهدين الذين تابعوا المباراة عبر شاشات التلفاز، وأن الأنباء عن منع حراسها لأفراد الجمهور والمعجبين لالتقاط صورها عندما كشفت عن ذلك الصحفية البريطانية سالي جونز (Sally Jones)، والتي قالت في تصريح لها للصحيفة، إنها كانت تقوم بمحاولة تصوير سيرينا وليامز في مباراتها في ويمبلدون، عندما فوجئت بأحد حراس دوقة ساسيكس يخبرها بأنها لا يمكنها تصوير الدوقة، لأن ظهورها في بطولة ويمبلدون في ذلك اليوم شخصي وليس ظهور عاما، ولقد ردت عليه جونز قائلة إنها لم تكن تحاول تصوير الدوقة كما لم تكن على دراية بحقيقة أن الدوقة كانت من بين الحضور في ذلك الوقت".

اتهام ميغان ماركل بالسخافة والعجرفة

جونز قالت أيضا إنها أخبرت الحارس الشخصي إنه ربما سيحتاج أيضا التحدث إلى عشرات المصورين الذين ينتشرون في مختلف أنحاء الملعب لتغطية منافسات البطولة، لإخبارهم بأنهم عليهم تجنب التقاط صور الدوقة، وهو ما جعل الحارس يبدو محرجا للغاية على حد وصف جونز، ولقد علقت جونز على هذه الحادثة الغريبة خلال حوارها مع الصحيفة قائلة: "لقد كان هناك في الملعب أكثر من 200 مصور محترف، كان جميعهم يقوم بالتقاط الصور لها، ولكن حارسها الشخصي جاء ليحذر سيدة متقاعدة مثلي من التصوير؟ لقد بدا هذا تصرف سخيف وطفولي للغاية ويحمل الكثير من الاستخفاف بالآخرين".

إعلاميون يهاجمون ميغان ماركل

ظهور ميغان ماركل الجديد في ويمبلدون كان سبب في موجة من الانتقادات التي وجهت لميغان من خلال مواقع التواصل، وخاصة موقع تويتر، مقدمة البرامج البريطانية الشهيرة كيرستي ألسوب (Kirstie Allsopp) كانت أيضا من بين المعلقين على الجدل المثار حول ظهور ميغان ماركل الجديد في بطولة ويمبلدون، حيث كتبت على صفحتها على موقع تويتر تقول: "إذا كنت تحصل على المال بسبب شهرتك في نجال الرياضة أو الإعلام أو لكونك أحد أفراد العائلة المالكة، فإن التقاط أفراد الجمهور لصورك هو جزء من هذه الصفقة".

مقدم البرامج والمذيع البريطاني الشهير بيرس مورغان (Piers Morgan)، كان لديه أيضا ما يقوله بخصوص هذا الشأن حيث كتب مغردا: "من السخيف حقا أن تطالب السيدة ماركل بالخصوصية وهي تجلس بصحبة صديقاتها في المقصورة الملكية المعدة بأموال الشعب".

تعليق قصر باكنغهام

قصر باكنغهام رفض التعليق على الجدل المثار بخصوص هذا الشأن، إلا أن مصدر مطلع من داخل القصر قال في حوار له مع موقع صحيفة ديلي ميل، إن قيام أفراد الحراسة المرافقين لأفراد العائلة المالكة البريطانية بمنع التصوير، أمر وارد الحدوث ويهدف إلى تشجيع أفراد الجمهور على التواصل بصورة مباشرة مع أفراد العائلة المالكة بدلا من التركيز على محاولة التقاط صورهم.