بالصور كيت ميدلتون تزور مؤسسة خيرية في لندن

كيت ميدلتون التقت بمجموعة من الأطفال

كيت ميدلتون التقت بمجموعة من الأطفال

أناقة كيت ميدلتون بالأخضر

أناقة كيت ميدلتون بالأخضر

كيت ميدلتون تزور مؤسسة خيرية في لندن

كيت ميدلتون تزور مؤسسة خيرية في لندن

 كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

من المعروف أن كيت ميدلتون (Kate Middleton) دوقة كمبريدج، من أشد المؤمنين بأن تقديم الدعم والمساعدة منذ الصغر لمن يعانون من مشكلات نفسية أو صعوبات في التأقلم مع المجتمع من حولهم، يساعد على تفادي الكثير من المشكلات الاجتماعية في المستقبل، ولذلك فلقد كانت دائما تبدي اهتمام كبيرا بالمؤسسات والمبادرات الخيرية التي تقدم المساعدة للأطفال الصغار الذين يعانون من المشكلات في عمر مبكر للغاية.

اهتمام كيت جعلها تذهب إلى منطقة " Lewisham" في لندن بعد ظهر الثلاثاء لزيارة مقر مؤسسة " Family Action" الخيرية، والمشاركة في إطلاق الخط الساخن الجديد للمؤسسة والذي يحمل اسم FamilyLine، وهو يقوم بتقديم النصح والمشورة والمساعدة للآباء والأمهات وأولياء الأمور لمساعدتهم على الاعتناء بالأطفال الصغار ومواجهة المشكلات المتعلقة بالأطفال.

أناقة كيت ميدلتون بالأخضر

وسائل الإعلام التقطت صور لكيت ميدلتون دوقة كمبريدج لحظة وصولها إلى حي Forest Hill في منطقة " Lewisham" في لندن، حيث يوجد مقر مؤسسة " Family Action"، وشوهدت كيت وهي تقوم بتحية جموع المواطنين الذين احتشدوا أمام مقر المؤسسة، قبل أن تتابع طريقها إلى داخل المؤسسة، ولقد ظهرت كيت بفستان أخضر أنيق من ماركة " Beulah London" وزوج من الأحذية الخضراء الأنيقة ذات الكعب العالي، وكانت تحمل حقيبة بنفس اللون، وزينت كيت إطلالتها بزوج من الأقراط الأنيقة المرصعة بأحجار جمشت الخضراء وهو من تصميم ماركة " Kiki McDonough".

كيت ميدلتون التقت بمجموعة من الأطفال

خلال زيارة كيت لمؤسسة " Family Action"، قابلت الرئيس التنفيذي للمؤسسة، ديفيد هولمز (David Holmes)، ومجموعة من الأسر التي تدعمها المؤسسة إلى جانب مجموعة من الأطفال الصغار وأفراد متطوعين للعمل في المؤسسة الخيرية، كما شاهدت أيضا الفيلم الدعائي الخاص بحملة " Family Monsters campaign" والذي أنتجته المؤسسة بمناسبة ذكرى مرور 150 عام على تأسيس المؤسسة وللترويج لحملتها الخيرية الشهيرة Family Monsters والتي تهدف للتوعية بأهم المشكلات الخطيرة التي تواجها العائلات والتي وصفتها الحملة "بالوحوش التي تهدد الأسر".