كيت ميدلتون تتسوق داخل محل للبضائع المخفضة

كيت ميدلتون تتسوق من محل للبضائع المخفضة

كيت ميدلتون تتسوق من محل للبضائع المخفضة

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون مع الأمير وليام الأمير جورج الأمير لويس والأميرة تشارلوت

كيت ميدلتون مع الأمير وليام الأمير جورج الأمير لويس والأميرة تشارلوت

تحظى كيت ميدلتون دوقة كامبريدج وزوجة الأمير وليام ولي عهد بريطانيا الثاني، تحظى بشعبية جارفة داخل وخارج المملكة المتحدة، إذ يشعر كثيرون أنها مقربة منهم، فرغم كونها ملكة مستقبلية وواحدة من أيقونات الموضة البريطانية، إلا أنها لا تستنكف أن تعيد تدوير ملابسها وارتدائها أكثر من مرة، كما أنها لا تتوانى في شراء ما تحتاج له من المتاجر البسيطة أيضا.

كيت ميدلتون تتسوق من محل يبيع بضاعة مخفضة

مؤخرا تفاجأ المتسوقون في متجر"رينج" البسيط، وفقا لصحيفة ذا صن البريطانية، بوجود كيت ميدلتون في المتجر، وهي تتسوق بشكل عفوي لعطلة نهاية العام، وانتشرت صور كيت وهي تتسوق داخل المحل المخصص للبضاعة المخفضة، ونقلت الصحيفة عن إحدى الأمهات قولها: "أعدت النظر عدة مرات عندما رأيتها، لا تتوقع عادة رؤية أفراد العائلة الملكية يتسوقون في متجر رينج.

حراس الأمن راقبوا كيت ميدلتون وأطفالها من بعيد

ذا صن أكدت أيضا أن أبناء كيت كانوا برفقتها في المتجر، وهم الأمير جورج والأميرة شارلوت أصحاب الترتيب الثالث والرابع في ولاية التاج البريطاني، ورافق حراس الأمن دوقة كامبرديج وأطفالها، ولكنهم رافقوهم من مسافة بعيدة، حتى بدت وكأن كيت ميدلتون تتسوق مثلها مثل أي أم في المحل.