من هي ابنة الأميرة ديانا التي لم تنجبها؟

الأميرة ديانا كانت تسير على الرمل بالكعب العالي

الأميرة ديانا كانت تسير على الرمل بالكعب العالي

من هي ابنة الأميرة ديانا التي لم تنجبها؟

من هي ابنة الأميرة ديانا التي لم تنجبها؟

خطاب الأميرة ديانا إلى أفانتي ريدي

خطاب الأميرة ديانا إلى أفانتي ريدي

الأميرة ديانا

الأميرة ديانا

أفانتي ريدي تتذكر يوم وفاة الأميرة ديانا

أفانتي ريدي تتذكر يوم وفاة الأميرة ديانا

كانت أفانتي ريدي (Avanti Reddy) طفلة صغيرة تبلغ من العمر أربع سنوات فقط عندما التقت بالأميرة ديانا (Princess Diana) أميرة ويلز خلال زيارة للأميرة لمدرسة لالابيت الحكومية في حيدر أباد في عام 1992، وخلال تلك الزيارة شاهدة الأميرة الراحلة ديانا الطفلة أفانتي وهي ترقص رقصة هندية تقليدية علمتها لها والدتها مصممة الرقصات جابامالا راني (Japamala Rani)، قبل أن تقوم ديانا بوضع أفانتي على ركبتها لتلتقط عدسات المصورين صورتهما وتصبح الصورة واحدة من الصور الأيقونية للأميرة الراحلة.

أفانتي أصبحت الآن في الثامنة والعشرين من عمرها، وبالتزامن من الذكرى السنوية العشرين لوفاة الأميرة ديانا، تحدثت أفانتي في مقابلة لها مع Mail Online، عن ذكرى لقائها بالأميرة ديانا، وقالت: "لقد كنت أصغر الفتيات اللاتي قدمن رقصة لامبادي القبلية في ذلك الوقت، ديانا شاهدتني جالسة على الأرض، فقامت باصطحابي إلى حيث كانت تجلس ووضعتني على ركبتيها".

من هي ابنة الأميرة ديانا التي لم تنجبها؟

ابنة الأميرة ديانا التي لم تنجبها

وتابعت أفانتي قائلة: "لقد سألتني ما هو اسمي، ولقد أخبرتها باسمي واسم مدرستي وصفي الدراسي، وكنت مصابة وقتها بالبرد وقامت بمسح أنفي بمنديلها الخاص"، لقد ظلت معي طوال الوقت وعندما حان وقت ذهابها قالت لي: لا أرغب في تركك"، أفانتي قالت أيضا: "لقد كانت شخصية أمومية للغاية، أستطيع أن أتذكر ذلك، لقد قالت لي أيضا: ليس لدي ابنة، لذلك أنت منذ اليوم ابنتي".

الأميرة ديانا كانت تسير على الرمل بالكعب العالي

أفانتي تذكرت أيضا أن ديانا كانت ترتدي خلال الزيارة زوج من الأحذية الأنيقة ذات الكعب العالي خلال الزيارة وتسير بسرعة وسلاسة على الأرض الرملية، وتساءلت كيف تمكنت من السير بهذه السرعة في مثل هذا الحذاء على أرض رملية.

وكشفت خلال المقابلة أيضا عن إرسال ديانا لرسالة لها وعن وجود خطط لأن تقوم بزيارة ديانا في عام 1997، إلا أن أفانتي وديانا لم يتقابلا مرة أخرى حيث توفيت ديانا في حادث سيارة مروع في باريس في شهر أغسطس من نفس العام.

خطاب الأميرة ديانا إلى أفانتي ريدي

كما كشفت أيضا خلال المقابلة عن أنها قد علمت المزيد عن حياة ديانا وأعمالها الإنسانية بمرور السنوات، ولقد تحدثت عن ذلك وقال: "عندما أصبحت أكبر سنا بدأت في معرفة المزيد عما كانت عليه ديانا، لقد أصبحت أقدر كل العمل الذي قامت به مع الجمعيات الخيرية وجميع الأشياء التي قامت بها من أجل الأطفال الفقراء والأشخاص المصابين بالجذام، لقد اعتدت على رؤية الخطاب الذي أرسلته إلي كل يوم".

أفانتي ريدي تتذكر يوم وفاة الأميرة ديانا

أفانتي استعادت أيضا ذكرى يوم وفاة الأميرة ديانا، ولقد تحدثت عن ذلك وقالت: "عندما توفيت كنا في بلجيكا، كنت في العاشرة من عمري في ذلك الوقت، وكنا نقيم في بلجيكا ونقدم رقصات في عدد من المدارس، لقد كنت أقوم بأداء إحدى الرقصات في يوم وفاتها"، وأضافت قائلة: "في نهاية الرحلة، كنا نخطط لإنهاء عملنا والذهاب لرؤيتها مرة أخرى، ولكن هذا لم يحدث، لقد كانت هذه الرحلة هي المرة الوحيدة التي سافرت فيها خارج البلاد"، "أتذكر جنازتها، لقد كانت محزنة حقا".