النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

"سقوط جسر لندن".. بنود خطة إعلان نبأ وفاة الملكة إليزابيث الثانية

احدث ظهور للملكة اليزابيث الثانية قبل ازمتها الصحية
1 / 10
احدث ظهور للملكة اليزابيث الثانية قبل ازمتها الصحية
تفاصيل عملية "سقوط جسر لندن"
2 / 10
تفاصيل عملية "سقوط جسر لندن"
الملكة اليزابيث في ظهور سابق
3 / 10
الملكة اليزابيث في ظهور سابق
الملكة اليزابيث الثانية مع عائلتها
4 / 10
الملكة اليزابيث الثانية مع عائلتها
تفاصيل بنود إعلان وفاة الملكة اليزابيث عند حدوثه
5 / 10
تفاصيل بنود إعلان وفاة الملكة اليزابيث عند حدوثه
الملكة اليزابيث
6 / 10
الملكة اليزابيث
الملكة اليزابيث في حالة حرجة
7 / 10
الملكة اليزابيث في حالة حرجة
الملكة اليزابيث في ظهور سابق
8 / 10
الملكة اليزابيث في ظهور سابق
الملكة اليزابيث
9 / 10
الملكة اليزابيث
تفاصيل الحالة الصحية للملكة اليزابيث
10 / 10
تفاصيل الحالة الصحية للملكة اليزابيث

الملكة إليزابيث الثانية Queen Elizabeth II ملكة بريطانيا البالغة من العمر 96 عامًا، مازالت حالتها الصحية الحرجة حديث الجميع، بعد أن تم الإعلان رسميًا قبل ساعات أنها تحت الإشراف الطبي حاليًا في قلعة بالمورال، وكشفت العديد من وسائل الإعلام العالمية أن هناك خطة من أجل كيفية الإعلان عن وفاة الملكة عند حدوث الأمر.

خطة سرية حول التعامل مع خبر وفاة الملكة إليزابيث الثانية عند حدوثه

وكشفت وسائل الإعلام عن أن هناك خطة سرية من الحكومة البريطانية بشأن التعامل مع وفاة الملكة إليزابيث الثانية، وتم وضع اسم لتلك الخطة وهو "سقوط جسر لندن" أو "London Bridge is Down"، وهي الخطة التي تهتم كذلك بكيفية إدارة تبعات وفاة الملك أو الملكة البريطانية، ويستخدمها الوزراء والموظفون الرئيسيون في القصر الملكي للإعلام بوفاة الملكة إليزابيث الثانية.

وسبق وقد وافقت الملكة إليزابيث عن تلك الخطة في أثناء فترة حكمها، كما أنه تردد بأنه تم التدرب على جنازة الملكة وتفاصيلها تم تحت إشراف الملكة بشكل شخصي، وبمجرد أن ترحل الملكة يتم العمل فورًا بتلك الخطة السرية، وعند البدء بالعمل بها تنتشر عبارة London Bridge is down.

غ
تفاصيل خطة إعلان وفاة الملكة إليزابيث الثانية 

تفاصيل خطة "سقوط جسر لندن"

وبحسب البروتوكول المقرر فإنه سيتم إعلام السكرتير الخاص بالملكة وهو السير كريستوفر جيدت؛ أولًا، وهو بدوره ينقل الخبر إلى العائلة الملكية، وإبلاغ رئيس الوزراء قبل نشر المعلومة إلى 15 دولة أخرى، كما يعلن القصر الخبر إلى الشعب من خلال نشرة موجزة في اليوم نفسه من وفاتها، ليتم بعدها إبلاغ العالم أجمع برحيل الملكة بعد سنوات كثيرة قضتها في خدمة بلادها.

بالإضافة إلى ذلك فإنه سيتم تنكيس الأعلام عبر وايتهول كما سيتم تأجيل البرلمان والهيئات التشريعية المفوضة في اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية، سوف تعلن العائلة المالكة عن خطط لجنازة الملكة والتي من المتوقع أن تقام بعد عشرة أيام من وفاتها، بعد ذلك، ستعقد رئيسة الوزراء ليز تراس لقاء مع الملك الجديد وسيقدم الملك تشارلز بثاً للأمة في الساعة السادسة مساءً من نفس اليوم.

في العاشرة من صباح اليوم التالي لوفاة الملكة، يجتمع مجلس الانضمام الذي يضم شخصيات حكومية رفيعة في قصر سانت جيمس لإعلان الملك تشارلز ملكاً جديداً وسيتم نقل نعش الملكة إلى قصر باكنغهام في لندن من قصر بالمورال التي تمكث فيه الملكة الآن في اسكتلندا، وفي صباح اليوم الثالث على وفاة الملكة، سيتلقى الملك تشارلز طلبات التعزية في قاعة ويستمنستر. وبعد الظهر، سيشرع في جولة في المملكة المتحدة، تبدأ بزيارة البرلمان الاسكتلندي وحضور قداس في كاتدرائية سانت جيلز في إدنبرة.

بينما يشهد اليوم الخامس على وفاتها إقامة موكب سيتحرك من قصر باكنغهام إلى قصر ويستمنستر، على طول طريق احتفالي عبر لندن، ويعقد قداساً في قاعة ويستمنستر فور وصول جسد الملكة/ سيستلقي جسد الملكة في قصر ويستمنستر لمدة ثلاثة أيام بدءاً من اليوم السادس لوفاتها، في إجراء يحمل الاسم الرمزي (فيذر" (Feather)، حيث سيرقد نعشها على صندوق مرتفع يُعرف باسم "كاتافالك" (catafalque) في وسط قاعة ويستمنستر، التي ستُفتح للجمهور لمدة 23 ساعة في اليوم وسيتم إصدار التذاكر لكبار الشخصيات حتى يتمكنوا من وداع الملكة بحسب euro news، كما ستقام الجنازة نفسها في اليوم العاشر على وفاة الملكة وسيكون هناك دقيقتان من الصمت والحداد في جميع أنحاء بريطانيا في منتصف نهار نفس اليوم. 

وكان قصر باكنغهام، القصر الملكي البريطاني قد أعلن اليوم في بيان رسمي أن أطباء الملكة إليزابيث الثانية "قلقون على صحتها وأوصوا بأن تظل الملكة تحت الإشراف الطبي"، وأضافوا أنها تحت الملاحظة حاليًا في قلعة بالمورال باسكتلندا. وتم إبلاغ أفراد عائلتها المالكة المقربين وهم الآن يسافرون إليها.

وذكرت وسائل إعلام عالمية بأن الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا والابن الأكبر للملكة وزوجته كاميلا باركر وابنه الأمير ويليام دوق كامبريدج، قد سافروا إلى قلعة بالمورال حيث توجد الملكة إليزابيث الثانية من أجل الوقوف بجوارها في محنتها الصحية الحرجة.

غ
الملكة إليزابيث مع عائلتها في ظهور سابق 

أحدث ظهور للملكة إليزابيث

الجدير بالذكر أن آخر ظهور للملكة إليزابيث الثانية، كان يوم الثلاثاء الماضي حينما التقت برئيسة الوزراء البريطانية الجديدة ليز تراس وكلفتها رسميًا بتشكيل الحكومة الجديدة. وعلى الرغم أن جلالة الملكة كانت تبدو بحالة معنوية جيدة، فإنها قلقت محبيها حيث ظهرت في يدها بقعة زرقاء اللون. 

وتعتبر تلك المرة الأولى في عهد الملكة إليزابيث الذي تخطى 70 عامًا على العرش؛ أن يتم تسليم السلطة في مقر إقامة الملكة في بالمورال، بدلا من قصر باكنغهام في لندن، من جانبها قالت رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة في تغريدة لها عبر تويتر: "تشعر الدولة بأكملها بقلق عميق من الأخبار الواردة من قصر باكنغهام.. أفكاري وأفكار الناس في جميع أنحاء المملكة المتحدة مع جلالة الملكة وعائلتها في هذا الوقت".

غ
أحدث ظهور للملكة إليزابيث

الصور من AFP وقصر باكنغهام على انستجرام
 

×