النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

دوقة يورك تعود إلى مواقع التواصل الاجتماعي بعد حذف منشور الأمير أندرو المثير للجدل

دوقة يورك
1 / 3
دوقة يورك
دوقة يورك والأمير أندرو
2 / 3
دوقة يورك والأمير أندرو
دوقة يورك
3 / 3
دوقة يورك

عادت سارة دوقة يورك Sarah, Duchess of York إلى مواقع التواصل الاجتماعي مرة أخرى، بمنشور جديد، بعد حذف المنشور المثير للجدل والذي كانت قد نشرته على صفحتها الرسمية على موقع الإنتسغرام، في الأسبوع الماضي، بالنيابة عن زوجها السابق، ووالد ابنتيها، الأمير أندرو Prince Andrew، دوق يورك، وبالتزامن مع الذكرى السنوية الأربعين لحرب أوكلاند.

المنشور الجديد نشر على الصفحة الرسمية لدوقة يورك على موقع الإنستغرام، في يوم الثلاثاء من هذا الأسبوع والموافق ليوم 5 إبريل 2022، وتحدثت فيه دوقة يورك عن رحلتها الجديدة إلى ألبانيا، والتي جاءت بناء على دعوة من مؤسسة IsraAID الخيرية وهي منظمة غير حكومية للإغاثة في حالات الطوارئ، وخلال الرحلة التقطت دوقة يورك بمجموعة من اللاجئين الأفغان، المنشور الجديد تضمن صور لدوقة يورك بصحبة مجموعة من اللاجئين الأفغان وأرفق مع الصورة تعليق تحدثت فيه دوقة يورك عن ساعدتها بمقابلة اللاجئين الأفغانيين، وقالت أيضا إنها "تشرفت بمقابلة هؤلاء الأشخاص الاستثنائيين والاستماع إلى قصصهم".

دوقة يورك تعود إلى مواقع التواصل الاجتماعي بعد حذف منشور الأمير أندرو المثير للجدل

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من نشر دوقة يورك لمنشور مثير للجدل بمناسبة الذكرى السنوية لحرب أوكلاند، تضمن رسالة من زوجها السابق الأمير أندرو، تحدث فيها عن ذكريات مشاركته في حرب أوكلاند كضباط في البحرية الملكية البريطانية، ووفقا للتقارير المنشورة فإن مضمون الرسالة نفسه لم يكن مثير للجدل، وإنما توقيعه على الرسالة والذي استخدم فيه لقب "صاحب السمو الملكي"، بالرغم من إعلان قصر باكنغهام في وقت سابق من هذا العام  عن حرمان الأمير أندرو من حق استخدام لقب صاحب السمو الملكي، بسبب تورطه في قضية استغلال جنسي لقاصر.

 

 

×