النسخة الإلكترونية

الأميرة تشارلين تعلق على الجراحة الثانية التي خضعت لها مؤخرا

الأميرة تشارلين تعلق على الجراحة الثانية التي خضعت لها مؤخرا
1 / 2
الأميرة تشارلين تعلق على الجراحة الثانية التي خضعت لها مؤخرا
الأميرة تشارلين وزوجها وابنائها
2 / 2
الأميرة تشارلين وزوجها وابنائها

علقت الأميرة تشارلين Princess Charlene أميرة موناكو، على خضوعها لعملية جراحية ثانية للتعافي من عدوى خطيرة في الأنف والأذن والحنجرة ENT infection، من خلال مقطع فيديو من مقابلة إذاعية سابقة للأميرة تشارلين، قبل خضوعها للجراحة الثانية، بدا وكأنه يلخص الوضع الحالي للأميرة وخططها المستقبلية للعودة إلى موناكو، بعد العملية الجراحية الثانية.

الأميرة تشارلين وزوجها وابنائها

الأميرة تشارلين نشرت مقطع فيديو من مقابلتها الإذاعية عن جراحتها الأخيرة قبل العودة إلى موناكو، على صفحتها الرسمية على موقع الإنستغرام، وتظهر الأميرة تشارلين في مقطع الفيديو وهي تقول: "لقد سافرت إلى جنوب إفريقيا للإشراف على بعض المشاريع (الخاصة بمؤسستي الخيرية)، كنت على ما يرام في ذلك الوقت، ولكنني أصبت بعدوى دون معرفة مني، وتمت معالجتها على الفور"، وأضافت: "لسوء الحظ جعلني هذا عالقة في جنوب إفريقيا، لبضعة أشهر، لقد خضعت لعملية جراحية بالفعل، وكانت ناجحة للغاية، وأشعر أنني أقوى بكثير. تبقت لي عملية جراحية أخيرة، وبعدها سأعود لأسرتي، وأتطلع حقا للعودة إلى المنزل لطفلي اللذان أفتقدهما بشدة، وأعتقد أنه إذا كانت هناك أي أم انفصلت عن أطفالها لعدة أشهر ستشعر بنفس ما أشعر به الآن".

الأميرة تشارلين مقيمة في موطنها الأم جنوب إفريقيا منذ مايو في هذا العام، وطبقا للتقارير المنشورة فإن الأميرة تشارلين تخطط للعودة إلى موناكو في أواخر أكتوبر أو أوائل نوفمبر في هذا العام.

×