ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021

إجراءات احترازية للحد من أزمة تفشي جائحة كورونا
1 / 9
إجراءات احترازية للحد من أزمة تفشي جائحة كورونا
احتفالات يوم الأمير في هولندا
2 / 9
احتفالات يوم الأمير في هولندا
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
3 / 9
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
4 / 9
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
احتفالات يوم الأمير في هولندا
5 / 9
احتفالات يوم الأمير في هولندا
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
6 / 9
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
7 / 9
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
إجراءات احترازية للحد من أزمة تفشي جائحة كورونا
8 / 9
إجراءات احترازية للحد من أزمة تفشي جائحة كورونا
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021
9 / 9
ملك وملكة هولندا يشاركان في احتفالات "يوم الأمير" لعام 2021

حضر الملك فيليم ألكسندر King Willem-Alexander، ملك هولندا، وزوجته الملكة ماكسيما Queen Maxima، فعاليات احتفالات يوم الأمير السنوية والتي أقيمت في كنيسة Grote of Sint-Jacobskerk في يوم الثلاثاء الموافق ليوم 21 سبتمبر 2021، وانضم إليهما في ذلك الوقت الأمير قسطنطين Prince Constantijn والأميرة لورنتين Princess Laurentien.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Eleonora (@royal_megazine)

احتفالات يوم الأمير في هولندا

احتفالات يوم الأمير والتي تعرف في هولندا باسم احتفالات Prinsjesdag، تقام في ثالث ثلاثاء من شهر سبتمبر، وفي ذلك اليوم يتم افتتاح الدورة البرلمانية الجديدة في البرلمان الهولندي، ويقوم ملك هولندا بإلقاء خطاء في جلسة مشتركة لمجلس الشيوخ ومجلس النواب الهولندي، ويحدد ذلك الخطاب الملامح الرئيسية لسياسة الحكومة الهولندية للسنة البرلمانية القادمة.

إجراءات احترازية للحد من أزمة تفشي جائحة كورونا

كما في العام الماضي، فإن فعاليات يوم Prinsjesdag اختلفت أيضا عن الأعوام السابقة بسبب التدابير والإجراءات الاحترازية للحد من أزمة تفشي جائحة كورونا، نتيجة لذلك، عقدت الجلسة المشتركة في كنيسة Grote Kerk (الكنيسة الكبرى) في لاهاي بدلا من قاعة Ridderzaal (قاعة الفرسان).

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by  (fanpage) (@maxenlex)

×