الأمير إدوارد يعلق على الدراسة في المنزل

ليدي لويز وندسور ابنة الأمير إدوارد وجدت صعوبة في التعلم عن بعد

ليدي لويز وندسور ابنة الأمير إدوارد وجدت صعوبة في التعلم عن بعد

الأمير إدوارد يعلق على الدراسة في المنزل

الأمير إدوارد يعلق على الدراسة في المنزل

أزمة تفشي جائحة كورونا، أضافت بالتأكيد المزيد من المسئوليات والأعباء الإضافية على الآباء والأمهات في مختلف دول العالم، وهو ما تضمن مسئولية مساعدة الأنباء على الدراسة في المنزل في ظل فترة توقف المدارس، وفي مقابلة جديدة له مع شبكة Sky News، تحدث الأمير إدوارد Prince Edward إيرل وسكس، عن تجربته وتجربة طفليه ليدي لويز وندسور Lady Louise Windsor وجيمس فيكونت سيفيرن James Viscount Severn، مع التعليم افي المنزل.

ليدي لويز وندسور ابنة الأمير إدوارد وجدت صعوبة في التعلم عن بعد

الأمير إدوارد يعلق على الدراسة في المنزل

الأمير إدوارد 56 عام، تحدث عن ذلك وقال: "ابنتي الكبرى، لويز، كانت في طريقها لاستكمال اختبارات الحصول على شهادة الثانوية العامة في العام الماضي، ولكن كل شيء توقف، ولقد كان من المزعج حقا بالنسبة لنا جميعا أن يتوقف كل شيء فجأة، بعدما كانت قد اقتربت كثيرا من الانتهاء، إنها تجد صعوبة في التعلم عبر الإنترنت لأنها تفضل كثيرا أن تكون بصحبة زملائها في الدراسة".

جيمس فيكونت سيفيرن سعيد بالتعلم عن بعد

ليدي لويز وندسور ابنة الأمير إدوارد وجدت صعوبة في التعلم عن بعد

الأمير إدوارد كشف أيضا خلال المقابلة عن أن طفله الأصغر جيمس كان أكثر تأقلما وسعادة بتجربة التعلم عن بعد عبر شبكة الإنترنت بالمقارنة بشقيقته الكبرى، وتحدث الأمير إدوارد قائلا: "في حقيقة الأمر، طفلي الأصغر يعتقد أن التجربة برمتها رائعة، فهي تجمع بين شيئين رائعين بالنسبة له وهما التواجد في المنزل واستخدام الإنترنت".

عطلة منتصف العام جاءت في توقيت مناسب

الأمير إدوارد تحدث أيضا خلال المقابلة عن عطلة منتصف العام، وكيف أنها جاءت في توقيت مناسب تماما بحسب تقديره، بسبب تزايد الإحباطات والضغوط مؤخرا على الأسر والعائلات، وتحدث عن ذلك وقال: "يجب أن أقول إن عطلة منتصف العام الدراسي قد جاءت في الوقت المناسب تماما، لأن هذه الفترة كانت محبطة نوعا ما وشهدت ظهور المزيد من الضغوط، ولا أعتقد أننا كنا العائلة الوحيدة التي اختبرت ذلك".