سارة دوقة يورك تكتب أولى رواياتها الرومانسية

سارة دوقة يورك تكتب أولى رواياتها الرومانسية

سارة دوقة يورك تكتب أولى رواياتها الرومانسية

دوقة يورك كتبت كتابين عن حياة الملكة فيكتوريا

دوقة يورك كتبت كتابين عن حياة الملكة فيكتوريا

أحداث القصة تدور في بلاط الملكة فيكتوريا

أحداث القصة تدور في بلاط الملكة فيكتوريا

سارة دوقة يورك تتحدث عن قصتها الرومانسية

سارة دوقة يورك تتحدث عن قصتها الرومانسية

اشتهرت سارة، دوقة يورك Sarah, Duchess of York، بكتابتها لقصص الأطفال لسنوات عديدة، ولكن يبدو أنها اتجهت لكتابة الروايات الرومانسية، حيث أعلنت دار النشرة الشهيرة HarperCollins صدور أول قصة رومانسية من تأليف دوقة يورك، وهي قصة رومانسية تاريخية تحمل اسم Her Heart for a Compass، ومن المقرر أن تصدر القصة في صيف هذا العام، في يوم 3 أغسطس 2021، في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وهي قصة خيالية مستوحاة من حياة ليدي مارجريت مونتاجو دوجلاس سكوت Margaret Montagu Douglas Scott، وهي العمة الكبرى لدوقة يورك.

سارة دوقة يورك تتحدث عن قصتها الرومانسية

سارة دوقة يورك تتحدث عن قصتها الرومانسية

سارة دوقة يورك تحدثت عن قصتها الرومانسية الأولى قائلة: "لطالما كان لدي شغف بالبحث التاريخي ورواية قصص النساء القويات في التاريخ من خلال السينما والتلفزيون، وأشعر بالفخر لأنني سأجلب أعمالي الخاصة من الخيال التاريخي إلى عالم النشر"، كما كشفت أيضا عن أن فكرة الرواية قد جاءتها أثناء بحثها في تاريخ أسلافها وبعد أن لفت انتباهها بشكل قصة حياة عمتها الكبرى ليدي مارجريت مونتاجو دوجلاس سكوت.

دوقة يورك كتبت كتابين عن حياة الملكة فيكتوريا

دوقة يورك كتبت كتابين عن حياة الملكة فيكتوريا

الرواية الرومانسية الأولى لدوقة يورك تعتمد أيضا على شغفها بالتاريخ الملكي وعلى وجه الخصوص عصر الملكة فيكتوريا، جدير بالذكر أن دوقة يورك سبق وأن قامت بكتابة كتابيين غير خياليين عن حياة الملكة فيكتوريا، وهما Victoria and Albert: Life at Osborne House (فيكتوريا وألبرت: الحياة في منزل أوزبورن)، Travels with Queen Victoria (السفر مع الملكة فيكتوريا).

أحداث القصة تدور في بلاط الملكة فيكتوريا

سارة دوقة يورك تكتب أولى رواياتها الرومانسية

طبقا لما أعلنته دار النشر التي ستصدر القصة الرومانسية الأولى لدوقة يورك فإن أحداث القصة تدور في بلاط الملكة فيكتوريا والمنازل الريفية الكبرى للنبلاء في اسكتلندا وإيرلندا وستمر بالأحياء الفقيرة في لندن وتستكشف الأحياء التجارية الصاخبة في نيويورك عام 1870.