بالصور عائلة كمبريدج تخبز الكعك من أجل المحاربين القدامى

عائلة كمبريدج تحيي يوم الذكرى مبكرا

عائلة كمبريدج تحيي يوم الذكرى مبكرا

عائلة كمبريدج تخبز الكعك من أجل المحاربين القدامى

عائلة كمبريدج تخبز الكعك من أجل المحاربين القدامى

يبدو أن عائلة كمبريدج قد بدأت في المشاركة في فعاليات إحياء يوم الذكرى في وقت مبكر في هذا العام، حيث قام الأمير وليام Prince William، وزوجته كيت ميدلتون Kate Middleton، وأطفالهما الثلاثة الأمير جورج Prince George والأميرة تشارلوت Princess Charlotte والأمير لويس Prince Louis، بصنع كعك تزينه أشكال زهور الخشخاش الحمراء التي ترمز ليوم الذكرى، وكان ذلك أثناء قضائهم لعطلة منتصف العام الدراسي في منزلهم الريفي آنمر هول Anmer Hall في مقاطعة نورفك البريطانية.

عائلة كمبريدج تحيي يوم الذكرى مبكرا

عائلة كمبريدج تخبز الكعك من أجل المحاربين القدامى

تم الكشف عن ذلك من خلال مشاركة جديدة نشرت على الصفحة الرسمية لقصر كنسينغتون على الإنستغرام والتي يتابعها 12 مليون متابع، وتضمنت صورة للكعك الذي أعدته عائلة كمبريدج في منزل مطبخهم الريفي والمستخدم في تزيينه كريمة الزبدة بالفانيليا، وتعليق تضمن ما يلي: "مقدمة من دوق ودوقة كمبريدج إلى الفيلق البريطاني الملكي @royalbritishlegion، دوق ودوقة كمبريدج وأسرتهما أظهرا دعمهما لمبادرة نداء الخشخاش Poppy Appeal لهذا العام، بخبز كعك مزين بأشكال أزهار الخشخاش! تم تسليم هذه الكعك للمقيمين في موقعنا في دار الرعاية في نورفك".

تغييرات في إحياء يوم الذكري بسبب أزمة تفشي جائحة كورونا

عائلة كمبريدج تحيي يوم الذكرى مبكرا

نداء الخشخاش Poppy Appeal هو أكبر حملة سنوية لجمع التبرعات للفيلق البريطاني الملكي، وتقام في نوفمبر من كل عام، بالتزامن مع فعاليات إحياء يوم الذكرى والتي يحرص أفراد العائلة المالكة البريطانية على المشاركة فيها في لندن في كل عام، ومن بينهم دوق ودوقة كمبريدج، ومن المقرر أن تشهد فعاليات إحياء يوم الذكري في هذا العام عدة تغييرات بسبب أزمة تفشي جائحة كورونا، حيث سيتم إغلاق قداس يوم الذكرى الذي يقام في يوم 8 نوفمبر أمام الجمهور، كما تم أيضا إلغاء مسيرة المحاربين القدامى السنوية التقليدية للفيلق البريطاني الملكي، ومن المتوقع أن يقتصر الحضور في قداس يوم الذكرى في هذا العام على ممثلين عن العائلة المالكة والحكومة والقوات المسلحة البريطانية، وتمثيل صغير من الكومنولث ودول أخرى.

أعداد مجلة هي