الأمير هاري يتحدث عن أشهر القيود الملكية

 الأمير هاري لن يتمكن من التصويت في الانتخابات

الأمير هاري لن يتمكن من التصويت في الانتخابات

الأمير هاري يتحدث عن أشهر القيود الملكية

الأمير هاري يتحدث عن أشهر القيود الملكية

 هاري خالف البرتوكول الملكي البريطاني

هاري خالف البرتوكول الملكي البريطاني

 هاري وميغان يخالفان القيود الملكية من أمريكا

هاري وميغان يخالفان القيود الملكية من أمريكا

قام الأمير هاري Prince Harry وزوجته ميغان ماركل Meghan Markle دوقة ساسيكس، بأول ظهور تلفزيوني مشترك لهما منذ انتقالهما إلى الولايات المتحدة، في حلقة تلفزيونية خاصة عن قائمة تايم 100، وخالف هاري وميغان في هذا الظهور القيود والبروتوكولات الملكية البريطانية، بدعوتهما الناخبين الأمريكيين للتصويت في الانتخابات.

هاري وميغان يخالفان القيود الملكية من أمريكا

 هاري خالف البرتوكول الملكي البريطاني

خلال الحلقة شجع الأمير هاري وزوجته ميغان الناخبين الأمريكيين على ممارسة حقهم في التصويت في الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة في 3 نوفمبر 2020، وقالت ميغان عن ذلك: "يقال لنا نفس الشيء كل أربع سنوات، أن هذه هي أهم انتخابات في حياتنا، وعندما نقوم بالتصويت، يتم وضع قيمنا موضع التنفيذ وتسمع أصواتنا، صوتك هو تذكير بأنك مهم، لأنك تفعل وتستحق أن يتم الاستماع إليك."

الأمير هاري لن يتمكن من التصويت في الانتخابات

الأمير هاري تحدث هو الآخر عن أهمية ممارسة حق التصويت، وكيف أنه حرم من ذلك الحق لكونه أحد أفراد العائلة المالكة البريطانية، وقال عن ذلك: "لن أتمكن من التصويت في الانتخابات المقبلة هنا في الولايات المتحدة، لكن قد لا يعرف الكثيرين منكم أنني لم أتمكن من التصويت في المملكة المتحدة طوال حياتي"، وأضافت: "بالتزامن مع اقتراب شهر نوفمبر، علينا أن نرفض (عن طريق التصويت) خطاب الكراهية والمعلومات الخاطئة والسلبية عبر الإنترنت".

هاري خالف البرتوكول الملكي البريطاني

الأمير هاري يتحدث عن أشهر القيود الملكية

طبقا للبروتوكول الملكي البريطاني، يشترط على أفراد العائلة المالكة البريطانية الحياد السياسي، وعدم المشاركة في الانتخابات بالتصويت، رغم أن الملكة في الماضي شجعت مواطني المملكة المتحدة بشكل علني على ممارسة حقهم في التصويت، ونظرا لأنه ليس مواطنا أمريكيا، فلن يتمكن هاري من التصويت في الانتخابات الرئاسية الأمريكية في نوفمبر، ولكن من المرجح أن تقوم ميغان بالتصويت في الانتخابات المقبلة كمواطنة أمريكية، وإذا ما حدث ذلك ستدخل التاريخ كأول فرد في العائلة المالكة البريطانية يدلي بصوته الانتخابي.

أعداد مجلة هي